ليبيا الان

أميركا محبطة من التمديد القصير لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا

مصدر الخبر / بوابة الوسط

انتقدت ممثلة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس غرينفيلد، قصر مدة التمديد لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا، مشيرة إلى أن المدة القصيرة لا تؤدي إلا إلى زيادة تعقيد جهود الأمانة العامة.

ومدد مجلس الأمن الدولي اليوم الخميس، تفويض بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا للمرة الخامسة منذ سبتمبر 2021، بعدما تعذر إصدار قرار بتمديد الولاية لمدة 12 شهرا، بسبب معارضة روسيا التي تتمسك بضرورة تعيين رئيس جديد للبعثة أولا قبل التمديد طويل الأجل. وصوت على القرار 12 عضوا فيما امتنعت المجموعة الأفريقية التي تضم الجابون وغانا وكينيا عن التصويت بسبب قصر مدة التمديد.

مندوبة أميركا: نشعر بخيبة أمل لقصر مدة التفويض
وقالت غرينفيلد في كلمتها بشأن التصويت على قرار مجلس الأمن رقم (2647) لسنة 2022 الذي يجدد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لمدة ثلاثة أشهر: «نشعر بخيبة أمل لأن المجلس اضطر إلى قبول تمديد الولاية لمدة ثلاثة أشهر فقط».

– مندوبة بريطانيا: الولاية القصيرة تقوض قدرة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا
– روسيا توضح موقفها من التمديد لبعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا
– مجلس الأمن يمدد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لمدة 3 أشهر

وتابعت: «نلاحظ امتناع زملائنا في مجموعة الدول الأفريقية الثلاثة في المجلس A3 (الجابون وغانا وكينيا) عن التصويت اليوم احتجاجًا على إصرار روسيا على فترة ولاية مدتها ثلاثة أشهر، ونحن نشارك إحباط الدول الثلاث، ونعتقد أنها تضع مصالح الشعب الليبي في الاعتبار بشكل واضح».

مندوبة أميركا: «ادعاء روسيا خادع»
واعتبرت أن «ادعاء روسيا الخادع» بأن التفويض الذي مدته ثلاثة أشهر سيساعد الأمانة في تأمين دعم المجلس الكامل لمرشح الممثل الخاص للأمين العام، «قد ثبت خطأه بالفعل». بل على العكس، أشارت إلى أن «إعادة النظر في الولاية كل بضعة أشهر يؤدي إلى صعوبة تنفيذ البعثة الخطط طويلة الأجل، ويجعل من الصعب تطوير حلول مستدامة لتحديات ليبيا، ويجعل من الصعب تعيين أفضل مرشح لهذا الدور».

ورغم ذلك قالت ممثلة أميركا: «لدينا ولاية موضوعية لأول مرة منذ سبتمبر 2020، تتضمن لغة مهمة لدعم العملية السياسية والتأكيدات بأن عائدات النفط الليبية تدار بشفافية لصالح الشعب الليبي بأكمله».

وشددت على أن «ليبيا في منعطف حرج، وللبعثة دور رئيسي تلعبه في دعم الاستعدادات للانتخابات، ومراقبة وقف إطلاق النار، والإبلاغ عن قضايا حقوق الإنسان، وتقديم المساعدة التقنية بشأن مالية الدولة وميزانيتها».

غرينفيلد: الولايات المتحدة تواصل دعم مسار إجراء الانتخابات
وأكدت أن «الولايات المتحدة ستواصل دعمها الكامل لجهود الأمم المتحدة لإرساء مسار بقيادة ليبيا لإجراء انتخابات حرة ونزيهة على أساس إطار دستوري».

وقدمت الدبلوماسية الأميركية الشكر لمستشارة الأمين العام إلى ليبيا ستيفاني ويليامز، «على جهودها غير العادية للتوسط في اتفاق حول الإطار الدستوري للانتخابات»، داعية «قادة مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة إلى العمل بشكل بناء نحو الهدف الذي سعت ويليامز لتحقيقه».

واختتم بالتأكيد على دعم جهود الأمانة العامة وأعضاء المجلس في «مناقشاتهم لإيجاد مرشح جديد، يمكنه قيادة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بشكل فعال وتسهيل الحوار الضروري بين القادة الليبيين نحو سلام دائم».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط