ليبيا الان

الصغيّر: أوقعوا بـ “حويلي” حتى لا يفكر مجدداً في قول لا للمحتل

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

اعتبر حسن الصغير، وكيل وزارة الخارجية الأسبق، أن اعتذار عبدالقادر حويلي، عضو مجلس الدولة الاستشاري، عن واقعة انتقاده ناجي مختار النائب الأول لرئيس مجلس الدولة الاستشاري، «فخ» حتى يخضع لمطالبهم ويؤيد مواقفهم دون قيد أو شرط.

وقال الصغير، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” الإذلال مصير كل من يحاول التمرد على المنظومة المحتلة وتابعيها، حويلي كان من ضمن الموقعين على رفض توزيع المقاعد بالسلطة التشريعية القادمة والآن يوافق بدون شروط ولا قيود، أوقعوا به حتى لا يفكر مجدداً في قول لا للمحتل”.
وكان حويلي، قدم اعتذارا للنائب الأول ناجي مختار ويطلب منه العفو ويعلن تحمله كل التبعات الأخلاقية والقانونية، جاء ذلك عقب فضيحته مع الصحافية اللبنانية.
وقال حويلي، في بيان متلفز، إن المراحل الانتقالية تكثر فيها الأخطاء ولهذا نتمنى التوافق على القاعدة الدستورية في أسرع وقت، وعلى وسائل الإعلام عدم نشر الأخبار التي تضر بالمجتمع.
وأضاف:” أنصح نفسي وزملائي بعدم إعطاء الثقة المٌفرطة في كل وسائل الإعلام واعتذر للشعب الليبي الذي أخطأت في حق ممثليه بمجلس الدولة، وأعتذر لعدم التثبت من دقة المعلومات والثقة المفرطة في بعض وسائل الإعلام وخاصة اللبنانية”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24