ليبيا الان

بوفايد: الحرب داخل العاصمة أصبحت وشيكة

مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

رأى عضو مجلس الدولة، إدريس بوفايد، أن ليبيا على حافّة حرب جديدة، مشيرًا إلى أن كل المؤشرات تدل على أن الحرب داخل العاصمة أصبحت وشيكة وربما العد التنازلي لها بدأ يحسب بالأيام وليس بالأسابيع.

وقال بوفايد في منشور له،  على “فيسبوك”: بصرف النظر عمن هو الطرف الشرعي وغير الشرعي ومن هو على حق ومن هو على باطل تبقى المسؤولية الكبرى للحيلولة دون وقوع هذه الحرب اللعينة على مجلسي الدولة والنواب وبصورة أخص على هيئتي رئاسة هذين المجلسين.

وأضاف: تدارك الأمر ونحن نعد بالأيام لا يزال ممكناً وذلك من خلال العمل العاجل على إعلان التوافق على حل وسط لسلطة تنفيذية مصغرة ومتوازنة مقابل اعتماد الوثيقة الدستورية المتوافق عليها بالقاهرة كما هي مع استكمال الإجراءات الضرورية المتعلقة بها والاستعداد لإصدار القوانين الانتخابية التوافقية اللاحقة طبقاً لهذه الوثيقة الدستورية.

وتابع: في أسوأ الأحوال يجب على مكتب رئاسة مجلس الدولة والمجلس مجتمعاً من خلال جلسة عامة طارئة وتبقى في حالة انعقاد دائم حتى عبر تقنية الزووم إذا تطلب الأمر الإعلان عن استعدادهم للتوصل لهذا التوافق المهم والمُلح اليوم قبل الغد لتجنيب أهلنا وبلدنا وعاصمتنا ويلات حرب مدمرة تزهق النفوس البريئة وتأتي على الأخضر واليابس والبقية الباقية من هذا البلد المنكوب من قبل أبنائه قبل الأجنبي الدخيل.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث