ليبيا الان

«الحرس البلدي»: إغلاق مخابز بالشمع الأحمر وعدم الاكتفاء بالإنذار في جولة التفتيش الأخيرة

مصدر الخبر / بوابة الوسط

أكد جهاز الحرس البلدي تكثيف جولاته التفتيشية على المخابز في ليبيا خلال الأيام الأخيرة، تزامنًا مع الحديث عن انتشار مادة «برومات البوتاسيوم» في إنتاج الخبز.

وقال الجهاز في مؤتمر صحفي أمس الأحد إن الحملة انطلقت منذ أربعة أيام، تحت إشراف مكتب النائب العام، وأظهرت أن عدد كبير من المخابز لاتلتزم بالاشترطات، مما استوجب إغلاق هذه المخابز بالشمع الأحمر، وعدم الاكتفاء بإنذارها.

غياب النظافة والشهادات الصحية
وأضاف الحرس البلدي أن المخابز أثبتت بشكل كبير أن النظافة غير موجودة مع غياب الشهادات الصحية، موضحا أن التفتيش يأتي ضمن الأعمال اليومية المستمرة لرجال الجهاز.

– إدارة المهام الخاصة: ضبط 70 عاملا وقفل 40 مخبزا في مصراتة
– التفتيش على المخابز في غدامس ووادي الحياة
 كاركاتير حليم – تحذيرات من «مادة مسرطنة» بالخبز في ليبيا
– «الرقابة على الأغذية» ينفي ظهور نتائج عينات الدقيق بشأن «برومات البوتاسيوم»

نقصان رغيف الخبز عن 100 غرام
ولفت إلى تكثيف الحملات من الاشترطات الصحية والميزان، فضلا عن أن وزن رغيف الخبز أقل من 100 غرام، وهو ما جرى توثيقه بالصور والفيديوهات، وكذلك ثبوت الإهمال والتقصير من قبل أصحاب المخابز والعمالة الوافدة.

كان وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة الوحدة الوطنية الموقتة محمد الحويج أكد استمرار قرار حظر استيراد مادة برومات البوتاسيوم، المثار الجدل حول استخدامها في إنتاج الخبز.، فيما أمر النائب العام بتشكيل لجنة تحقيق في المعلومات المتداولة بشأن استعمالها، بينما نفى مركز الرقابة على الأغذية والأدوية تواجدها في المنتجات الليبية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط