ليبيا الان

مجلس النواب يجتمع الإثنين لنظر ترشيح رئيس جديد للمحكمة العليا

مصدر الخبر / بوابة الوسط

دعت هيئة رئاسة مجلس النواب، مساء اليوم الخميس، أعضاء المجلس إلى جلسة رسمية يوم الإثنين المقبل، الخامس من سبتمبر، في مدينة بنغازي.

وقالت هيئة رئاسة مجلس النواب، في دعوتها التي نشرته عبر موقعها الإلكتروني، إن الجلسة ستناقش كتاب المجلس الأعلى للدولة بشأن ترشيح الجمعية العمومية للمحكمة العليا رئيسًا للمحكمة، ومناقشة عدد من مشاريع القوانين المدرجة على جدول أعمال المجلس.

من يخلف الحافي في رئاسة المحكمة العليا؟
وأثيرت مؤخرًا تساؤلات بشأن مصير رئيس المحكمة العليا محمد الحافي، إذا ما بلغ سن التقاعد، مع توافر رغبة في مجلسي النواب والدولة على تغييره، حيث تشير المعلومات داخل الأوساط القضائية إلى أن خلافة الحافي تنحصر بين عبدالله أبو رزيزة الذي رشحته الجمعية العمومية للمحكمة العليا وراسلت مجلس النواب بخصوصه، ورئيس محكمة استئناف سبها ورئيس جهاز الخبرة القضائية محمد الحضيري، وفق ما عرضه برنامج «وسط الخبر» على قناة «الوسط» (WTV)، في الثاني والعشرين من شهر أغسطس المنقضي.

– شاهد في «وسط الخبر»: مرشحان لخلافة الحافي في رئاسة المحكمة العليا
– بليحق ينشر نص قانون إعادة تنظيم المحكمة العليا
– مستشارو المحكمة العليا يؤدون اليمين القانونية أمام رئاسة «النواب»
– المشري يرفض نقل المحكمة العليا من طرابلس إلى البيضاء

خلافات المحكمة العليا ومجلس النواب
وخلال الشهر الماضي نشبت خلافات بين المحكمة العليا ومجلس النواب، على خلفية تعديل الأخير نظام المحكمة، وهو ما خلق أزمة انقسام جديدة في صلب السلطة القضائية التي ظلت متماسكة طوال السنوات الماضية.

وقررت الجمعية العمومية للمحكمة العليا، منتصف أغسطس، تفعيل الدائرة الدستورية بها، وذلك بعد يومين من قرار مجلس النواب تعيين مستشارين بالمحكمة العليا، وتعديل قانون المحكمة.

نقل مقر المحكمة العليا
وفي وقت سابق اليوم الخميس، أبلغ رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، كل من رئيس المجلس الأعلى للقضاء، المستشار مفتاح القوي، ومستشاري المحكمة العليا أن «انعقاد المحكمة في غير مقرها القانوني غير صحيح ويترتب على ذلك بطلان ما تتخذه من إجراءات»، مذكرا بقرار مجلس النواب رقم (6) لسنة 2014 بشأن إعادة تنظيم المحكم العليا الذي نصت مادته الأولى على أن «ينقل مقر انعقاد جلسات المحكمة العليا إلى مدينة البيضاء بدولة ليبيا» وذلك بدلا من العاصمة طرابلس

لكن رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري رفض هذا التوجه، معتبرًا ما جاء في رسالة رئيس مجلس النواب إلى كل من رئيس المجلس الأعلى للقضاء، ومستشاري المحكمة العليا «كالعدم لعدم ابتنائها على قانون معتد به».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط