ليبيا الان

الدرسي: باتيلي لن يقدم ولن يؤخر.. وفرص النجاح مرهونة بتوافق الدول على تقاسم الكعكة الليبية

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال عضو مجلس النواب الليبي، إبراهيم الدرسي، إن “تعيين مبعوث جديد لليبيا هو أمر بروتوكولي في مجلس الأمن والأمم المتحدة، وهو ناقل للأفكار والتناقضات والصراعات بين الدول الكبرى في الملف الليبي لكي يأتي نهاية كل شهر ليلقي بإحاطته أمام من هم سبب دمار وتفتت وخراب ليبيا”. بحسب قوله..

جاء ذلك في تصريحات صحفية لـ ” سبوتنيك ” رأى فيها أن “باتيلي لن يقدم ولن يؤخر في الأزمة الليبية وفرص النجاح أو الفشل مرهونة بمدى توافق الدول الكبرى في مجلس الأمن وحصول تفاهمات فيما بينها على تقاسم الكعكة الليبية الدسمة. بحسب تعبيره.“.

واعتبر الدرسي أن “فرص نجاح باتيلي لحل الأزمة الليبية ما تزال بعيدة المنال“.

وتابع قائلا: “بل هناك بوادر انقسام كبير وحاد في الداخل الليبي تلوح في الأفق، ما يعني أنه لن يكون أفضل حالا من سابقيه، بل أن الظروف التي عاصرت سابقيه كانت أفضل لحلحلة المشكلة الليبية والعالم اليوم يشهد أشد الأزمات بعد الحرب الباردة، والاصطافات والتحالفات بين الدول العظمى على أشدها وهي تلك الدول صاحبة الفيتو في مجلس الأمن الدولي ما يجعلني اعتقد أن مهمة المبعوث الأممي الجديد لن تطول على رأس البعثة الأممية للدعم في ليبيا“.

وحول ما إذا كان يرى أن باتيلي سيعتمد على خارطة الطريق التي اعتمدت من جانب المبعوثين السابقين، غسان سلامة وستيفاني ويليامز، ويمضي قدماً في تنفيذ تلك الخارطة للوصول إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية بوجود حكومة الوحدة الوطنية أو مع الحكومة الليبية المكلفة من البرلمان أم أنه سيعتمد خطة جديدة، قال الدرسي إنها “ليست خطة سلامة ولا ويليامز، لكنها خطة من يدير الأزمة ولا يريد حلها بمعنى تمديد الأزمة وخلق نقاط داخل الاتفاق. يعلمون جيداً أنها ستكون القشة التي ستقصم ظهر البعير“.

واستطرد قائلا: “ما الذي سيقوله المبعوث الجديد، وما هي خطته لا أحد يعرف ولكن أعتقد أنه سيسير على الخطة السابقة مع بعض التعديلات التي تتعلق بالمسار الدستوري وقوانين الانتخابات، وهذا في حقيقة الأمر لب الموضوع وسبب المشكلة وهو عقبة كأداء أمام إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية“.

كما أضاف البرلماني الليبي أن “الأميركان صرحوا بإمكانية إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في ظل وجود حكومتين. لكن المشكلة الأكبر هي القوانين التوافقية وهذا الخلاف الحاد عليها بين التشريعيين“.

وعن موقف مجلس النواب الليبي من تعيين المبعوث الأممي الجديد، قال الدرسي”لم يصدر عن مجلس النواب أي تعليق بشأن تعيين المبعوث الجديد، ولكن يوم الاثنين القادم، سيعقد مجلس النواب جلسة في مدينة بنغازي وحتما سيصدر بيان بهذا الخصوص“.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24