ليبيا الان

شمام: القذافي أعادنا إلى “الناقة والصحراء” بعد أن كنا على طرف الدولة المدنية

مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

زعم محمود شمام عضو المجلس الانتقالي المنتهية ولايته، أن “التصالح من أجل المصالح أمر غير شائنً في العلاقات الدولية ومرحب به عندما تحتد الأزمات”. 

وقال في منشور عبر حسابه على فيسبوك؛ “لكن ماذا عن التصالح داخل الوطن وهو أساسا تصالح مع شعبك ومع نفسك”. 

وأردف أن “ليبيا الآن تعاني الأوجاع وأقاليمها حائرة ومحبطة وخائفة”، لافتًا إلى أن “الكيان الليبي المركب، يكاد يتهاوى، وفي غياب «الدولة القومية»  وضعف وتردي الدولة الريعية يبدو عجز الطبقة السياسية عن إخراج المسالة الليبية من عنق الزجاجة  وبعيدا عن «لعبة الأمم» التي أصبحت تهيمن على المسارات السياسية والاقتصادية والامنية”.

 وأشار «شمام»، إلى أن “ليبيا التي وصفها تقرير للأمم المتحدة بأنها «صندوق الرمال المغلق» لا تزال أسيرة ثلاثية «النفط والناقة والصحراء»، ولم يغري الساحل البحري الطويل الليبيين في شيئ غير حرفة الجدود «تجارة العبيد»”.

 وأضاف؛ “حملنا ادريس السنوسي لطرف دولة المدينة وأعادنا «القائد» إلى الناقة والصحراء”، معقبًا؛ “وبدل من أن تفكك فبراير بنية حكم الفرد المطلق ولجانه الثورية وقبعاته الصفر؛ أعادت إنتاج القبلية وعممت السلاح وفككت المكون السكاني المتعددة وعدنا الى اسطوانة «يا شراب حليب الناقة»”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24