ليبيا الان

بعد الكهرباء.. هل يسير قطاع الاتصالات في طريق التدهور؟

مصدر الخبر / بوابة الوسط

سلط برنامج «فلوسنا» على قناة الوسط (WTV)، الخميس، الضوء على أوضاع قطاع الاتصالات في ليبيا، على وقع انقطاعات متكررة للشبكة في عدة مناطق، وسط شكاوى الأهالي من تذبذب الخدمة، وهي الأزمة التي تلحق بقطاع الكهرباء الذي يشهد انقطاعات متكررة منذ سنوات دون إيجاد حلول فاعلة.

واستمع البرنامج إلى آراء مواطنين حول تقييمهم للخدمات التي يقدمها قطاع الاتصالات، والتي تباينت بين التعبير عن عدم الرضا عن الخدمات، والحديث عن جودة الخدمة في بعض المناطق.

– الدبيبة يبحث مع الكبير ملاحظات «المركزي» بشأن تدني إيرادات «الاتصالات» و«الجمارك»
– تجدد الشكاوى من عدم استقرار خدمات الاتصالات في بني وليد
– الشركة القابضة: اضطراب موقت في حركة الاتصالات بين شرق ليبيا وغربها

وفتح البرنامج نقاشًا مع المدون التقني أمين صالح، الذي قال إن الوضع سيئ للغاية في قطاع الاتصالات منذ العام 2011، داعيًا الشركة القابضة إلى ضرورة الكشف عن تفاصيل الإنفاق خلال الفترة الماضية، مشيرًا إلى ما يُثار عن فساد يطول عملية الإنفاق.

وفي 5 سبتمبر الجاري، قال مصرف ليبيا المركزي، إن قطاع الاتصالات لم يقم بتوريد أية إيرادات خلال شهر أغسطس، في حين بلغ إجمالي إيراد الاتصالات منذ بداية العام الجاري 146 مليون دينار ليبي.

وفي 17 أبريل الماضي، أصدر رئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبدالحميد الدبيبة، تعليماته «بضرورة وضع خطة ناجعة لدعم القطاع الخاص في مجال الاتصالات وإشراكه في هذا المجال»، وفق المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط