ليبيا الان

متابعون يعلقون على رفض الغرياني “مصافحة” الدبيبة

مصدر الخبر / الوطن الليبية

الوطن|رصد

رصد الليبيون تحولا جذرياً في علاقة رئيس الحكومة منتهية الولاية، عبدالحميد الدبيبة، والمفتي المعزول الصادق الغرياني، وصل إلى حد رفض المصافحة.

العلاقة التي كانت في أوجها قبل أشهر لم تعد كذلك، وظهر ذلك بعد أن رفض الغرياني مصافحة الدبيبة خلال عقد قران ابنته في أحد مساجد طرابلس.

وأثارت فيديوهات متداولة الكثير من الجدل عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، التي تحدثت عن تحول جذري في العلاقة بين الرجلين، وانطلقت في تحليل أسباب ذلك الفتور، أو ما وصفوه بـ”الإهانة”.

وقال مواطن له حساب على تويتر يدعى “المحور”: “الصادق الغرياني يرفض مصافحة الدبيبة وبوسهمين يضحك شامتاً”، في إشارة إلى رئيس المؤتمر الوطني السابق النوري أبو سهمين.

من جهتها، قالت صفحة “تاجوراء، عبر “فيسبوك”، إن “الصادق الغرياني رفض مصافحة الدبيبة وأبعد يده عنه (..) تدخل أبوسهمين ليقبل المفتي مُباركة الرئيس الوهمي الفاشل الدبيبة”.

فيما علق الناشط السياسي “محمد محجوب” قائلاً: “الإرهابي الغرياني يرفض مصافحة اللص الدبيبة ولسان حال أبوسهمين يقول ماتزعلش ( الشيباني خارف)”.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الوطن الليبية