ليبيا الان

الزائدي: علينا “فضح” من ينصبون نفسهم “رجال دين”

مصدر الخبر / الوطن الليبية

الوطن|رصد

قال أمين اللجنة التنفيذية للحركة الوطنية الشعبية، مصطفى الزائدي، إنه من ضمن الحملة المعادية للدين الإسلامي الحنيف الادعاء بأنه يهضم حقوق النساء ويقمع الحريات الشخصية.

وتسائل الزائدي “لو كان الغرب الصليبي الحاقد موضوعياً فيما يقول فلماذا لم نرى نساء في وظائف القسيسين رغم أنها أمر مصنوع منهم، ولم نرى كنائس تقودها نساء؟.

واعتبر أمين اللجنة أنّ الخطر الحقيقي ليس نجاح هذا الجزء من الحملة الصليبية المركبة، بل حاله الخراب والدمار التي ضربت موطن الإسلام والتشويش الذي يلحق بالأجيال القادمة.

وأشار إلى أنّ مسؤوليتنا جميعا وخاصة من الأمة والوعاظ التصدي لهذه الحملة وفضحها، وتنبيه الناس إلى مخاطرها، ومن جانب آخر فضح من ينصبون أنفسهم كرجال للدين، الذين يعملون على تحريف الدين ونشر ثقافة التكفير، وتشتيت المسلمين ونشر الفتن بينهم.

 

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الوطن الليبية