ليبيا الان

المونيتور: موسكو تتقرب مع الدبيبة ردًا على تقارب أنقرة مع شرق ليبيا

ليبيا – كشف تقرير إخباري نشره موقع أخبار “المونيتور” الأميركي عن استمرار التحضيرات الروسية الرامية إلى إعادة افتتاح سفارة موسكو في العاصمة طرابلس.

التقرير الذي تابعته وترجمت المهم من مضامينه صحيفة المرصد، نقل عن مصدر ديبلوماسي ليبي رفض الكشف عن هويته قوله: إن روسيا تجري حاليا ترتيبات بالتنسيق مع حكومة تصريف الأعمال برئاسة عبد الحميد الدبيبة لإعادة افتتاح السفارة على أن يبدأ موظفوها بالعمل أولًا من فندق.

وتابع المصدر: إن هذا العمل سيكون مؤقتًا إلى حين العثور على مكان آمن لإنشاء مقر السفارة الجديد بسبب الاشتباكات المتكررة بين الميليشيات المسلحة في طرابلس، فيما بين التقرير أن موسكو تعيد النظر في سياستها تجاه ليبيا بعد فشل رئيس حكومة الاستقرار المعترف به منها فتحي باشاآغا في استعادة العاصمة.

وقال الديبلوماسي الليبي السابق فتحي البعجة: “ينبغي فهم التحول الروسي في ليبيا في السياق الدولي الحالي بما في ذلك الحرب في أوكرانيا، فجهود روسيا لإعادة فتح سفارتها في طرابلس قد تكون أيضًا في سياق صفقة بين الدبيبة وموسكو لتمكينه من الضغط على القوى الغربية لقبول بقاءه في السلطة”.

وأضاف البعجة قائلًا: “روسيا تحاول إرسال رسالة إلى الولايات المتحدة مفادها أنها تستطيع التصرف في مناطق نفوذ واشنطن وهذه لعبة تجيدها موسكو”. فيما أوضح المحلل السياسي محمد محفوظ بالقول: “يشير التحول الروسي الأخير في ليبيا إلى أنها قد تتخذ بعض الخطوات الفعلية في الأيام المقبلة”.

وقال محفوظ: “توجد تسريبات بشأن رغبة موسكو بالانخراط ديبلوماسيًا في البلاد بعد أن قامت تركيا بتطبيع علاقاتها مع شرق ومن المعروف أن الإجراءات التركية تأتي باتفاق كامل مع الولايات المتحدة وهو ما قد يؤدي بالتالي إلى تقليص كبير للنفوذ الروسي”.

ترجمة المرصد – خاص

Shares




The post المونيتور: موسكو تتقرب مع الدبيبة ردًا على تقارب أنقرة مع شرق ليبيا first appeared on صحيفة المرصد الليبية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية