ليبيا الان

باثيلي: اجتماع الزنتان بين “الدولة” و”النواب” أُلغي لأسباب لوجستية

مصدر الخبر / الوطن الليبية

الوطن / رصد

أعلن المبعوث الأممي إلى ليبيا، عبدالله باثيلي، عن إلغاء الاجتماع الذي كان مزمعا عقده في الـ 4 من كانون الأول، بين رئيسي مجلس الدولة والنواب برعاية الأمم المتحدة، في مدينة الزنتان.

وأشار باثيلي في بيان، أن الاجتماع قد أُلغِيَ “لأسباب لوجستية خارجة عن إرادتنا، ليس بالإمكان عقد هذا الاجتماع المهم لاستئناف الحوار السياسي بين مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة في مدينة الزنتان”.

وحثَّ باثيلي جميع المؤسسات الليبية، بما فيها المجلس الرئاسي ومجلس النواب ومجلس الدولة، على الدخول في حوارٍ سعياً إلى إيجاد حل وتسريع الجهود للاتفاق على مكان وموعد جديدين، يحظيان بقبول مجلسي الدولة والنواب، مؤكدا دعم الأمم المتحدة واستعدادها لبذل الجهود من أجل عقد هذا الاجتماع، الذي يجب أن يقدم إجابات للإحباطات المتزايدة، ويلبي تطلعات ما يزيد على 2.8 مليون ناخب سجلوا للتصويت.

ووجّه باثيلي دعوته لليبيين بكل أطيافهم من أجل إيصال أصواتهم والتعبير عن آرائهم ومخاوفهم من خلال إجراءات ديمقراطية وشفافة في جهد متضافر من أجل إنهاء المأزق الحالي.

وقال باثيلي: “دأبتُ منذ وصولي إلى ليبيا على دعوة الأطراف السياسية الفاعلة إلى تسريع المشاورات حول سبل المضي قدماً في العملية السياسية وتهيئة الظروف من أجل إجراء انتخابات حرة ونزيهة على أساس دستوري سليم، وحثثتُ القادة الليبيين بشدة على عقد اجتماعاتهم داخل البلاد، الأمر الذي من شأنه أن يظهر دلائل قوية للشعب بأنهم حريصون كل الحرص على مصالح البلاد، وعلى هذا فإن معظم الاجتماعات بين الأطراف الليبية الفاعلة ينبغي أن تُعقد على الأرض الليبية”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الوطن الليبية