ليبيا الان

النعاس: مشروع الدستور جاهز وينتظر قبول أو رفض الشعب

مصدر الخبر / الوطن الليبية

الوطن| رصد

دعا عضو الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور، عمر النعاس، إلى التوقف عن إضاعة الوقت في طرح مبادرات أحادية عقيمة مع الإصرار على إنكار حق الشعب الليبي في قول كلمته الفاصلة في مشروع الدستور.

وقال النعاس، تعليقًا على البيان الصادر عن تجمع الأحزاب الليبية الصادر، أمس الثلاثاء، إن مشروع الدستور جاهز منذ 5 سنوات لسماع كلمة الشعب فيه بـ(نعم أو لا).

وقال النعاس، عبر صفحة الهيئة التأسيسية على فيسبوك، إن الأحزاب في ليبيا لا تعرف أسس الديمقراطية، وهي الحرية السياسية والمتمثلة في حق الشعوب في تقرير مصيرها، معتبرًا أن الأحزاب تشكلت بإرادة منفردة من أجل الوصول للسلطة ولم ينتخبها الشعب.. في حين أن الشعب انتخب الهيئة التأسيسية ليس من أجل السلطة ولكن من أجل وضع دستور يحكم السلطة ويقيدها وينتج أدوات ومؤسسات لخدمة الشعب.

وطالب رؤساء الأحزاب باحترم إرادة الشعب الليبي، وتمكين الشعب من ممارسة حقه الدستوري بقبول أو رفض مشروع الدستور الذي أقرته الهيئة التأسيسية.

وأشار إلى أن مشروع الدستور الذي أقرته الهيئة وفق آلية دستورية صحيحة في يوليو 2017 بمدينة البيضاء وبأغلبية دستورية صحيحة ومعززة، جرى تحصينه من الطعون القضائية، وتسليمه للمفوضية الوطنية العليا للانتخابات والتي ألزمها القانون بوجوب إجراء الاستفتاء خلال 60 يومًا من استلامها قانون الاستفتاء.

ودعا النعس للتمسك بحق الشعب في التعبير وإنصاف مشروع الدستور من خلال سماع كلمة الشعب فيه، منوهًا بأن الشعب هو صاحب الحق في تقييم مشروع الدستور الذي أصبح ملكًا خالصًا للشعب الليبي وحده.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الوطن الليبية

أضف تعليقـك