ليبيا الان

عقيل: بيرنز جاء إلى ليبيا من أجل تعزيز الأمن القومي الأمريكي فقط وطرد مجموعات فاغنر الروسية

مصدر الخبر / قناة ليبيا الحدث

قال رئيس حزب الائتلاف الجمهوري و المحلل السياسي عز الدين عقيل إن زيارة مدير الاستخبارات المركزية الأمريكية وليام بيرنز إلى ليبيا لم تكن هذه المرة من أجل إنهاء الخلافات الداخلية الليبية، لأن الرئيس الأمريكي جو بايدن، حين أعلن تولي بيرنز منصبه، أكد أنه سيتم تجريد المخابرات الأمريكية من السياسة والعمل على تعزيز الأمن القومي الأمريكي فقط، ولذلك إن الزيارة إلى ليبيا هذه المرة لم تستهدف الإصلاحات الداخلية إطلاقًا.

عقيل وفي تصريحات خاصة لموقع “24”، أوضح أن الزيارة كانت تهدف إلى طرد مجموعات فاغنر الروسية، وتجلى ذلك في الزيارة والتي حظت بتأمين عال المستوى من أجل إبداء القوة وإعطاء إملاءات للقيادة الليبية بضرورة تقليص التواجد الروسي في البلاد، وتجلى ذلك في الضغط السياسي على الطرفين سواء عبد الحميد الديبية وقائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر.

وأشار عقيل إلى أن وليام بيرنز لم يأت إلى ليبيا من أجل عقيلة صالح أو الديبية أو حفتر، وإنما جاء من أجل تعزيز الأمن القومي الأمريكي فقط، مؤكدًا أن زيارته لمصر جاءت لإبلاغ القيادة المصرية بالخطوات المستقبلية بشأن ذلك، حتى لا يتم مساعدة الجانب الروسي في هذه الحرب، والتنسيق بين القاهرة وواشنطن في هذا الملف قدر الإمكان.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الحدث

أضف تعليقـك