اخبار ليبيا الان

أخبار ليبيا 24 في لقاء خاص مع صقر الجروشي للوقوف على آخر تطورات الحرب ضد الإرهاب

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

خاص_ أخبار ليبيا 24

أكد رئيس أركان القوات الجوية بالجيش الليبي عميد طيار صقر الجروشي في لقاء حصري مع أخبار ليبيا 24 ، أن نسبة سيطرة الجيش الليبي على مدينة بنغازي تزيد على 85% حيث أن الإرهابيين لا يسيطرون على أراضي و إنما هي مجرد جيوب في منطقتي قنفودة و القوارشة و بعض المزارع حول بنغازي ولهذا يصعب جمعهم و القضاء عليهم دفعة واحدة .

وقال الجروشي ” أن هؤلاء الإرهابيين ببنغازي يمثلون ركائز للإرهابيين الذين يلتحقون بهم حيث تأتي مجموعات تستقر معهم لفترة من الوقت ثم يقومون بمحاربتنا كما حدث في العام الماضي عندما أتى الإرهابيين من اجدابيا وأصبحوا يقاتلون معهم رفقائهم طوال الليل وفي الصباح ينسحبون حاملين معهم الجرحى لمعالجتهم في مستشفى اجدابيا و دفن القتلى في الزويتينه، و رغم هذا الدعم الذين يأتيهم من دول إقليمية إلا أننا مستمرين في قتالهم لأننا نحن جيش الحق الذين يقاتل من اجل الدين و الوطن و من اجل الجنة التي وعد الله عباده المخلصين بها ” .

وعن انتهاء العمليات العسكرية  في بنغازي قال رئيس أركان القوات الجوية لـ – أخبار ليبيا24 – ” لن نعطي تاريخا محدد لانتهاء العمليات العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية، فهؤلاء الإرهابيون يمتلكون أسلحة قنص متطورة و يتمركزون فوق العمارات و داخلها و لذلك فإن القضاء عليها ليس بالأمر السهل، لكننا سنقوم بقصف العمارات التي يتواجدون فيها، و لذلك على كل المواطنين في سوق الحوت و بوهديمه الخروج من هذه الأحياء لأن القصف سيكون شديدا و مدمرا “

 وأكد الجروشي أنهم كجيش ليبي مستمرون في قصف أوكار الإرهاب في درنة و أجدابيا و أن الطيارين الليبيين لهم كل الشكر و الثناء فقد تفوقوا على أنفسهم، حيث أن الطيارين على مستوى العالم يسمح لهم بثلاث طلعات جوية أثناء الحروب في حين أن طيارينا يقومون بحوالي ثمان طلعات جوية و لذلك فأنهم يستحقون كل التقدير و الاحترام لأنهم هم من أعادوا للوطن و المواطن كرامته و هؤلاء سيذكرهم التاريخ .

وتحدث عند الأوضاع في مدينة سرت قائلا ”  إن سرت ليست معقل الإرهاب الأول و إنما معقل الإرهاب الأول هي مدينة بنغازي و ضواحيها و درنة، و نحن كنا نقوم كسلاح جوي بتوجيه ضربات إلى هذه المدن، ويرجع السبب في تواجد الإرهاب بسرت للدروع الذين كنا نحاربهم، غير أنهم مع شديد الأسف عندما وقع تفجير بوابة السدادة هربوا و تركوا المنطقة خاليه وعندها استغلالها الدواعش، و ربما بدعم من دول أخرى دخل الدواعش إلى سرت بتوجيهات من زعيمهم البغدادي لان ليبيا دولة غنية و شعبها قليل و لذلك يريدون السيطرة عليها و استغلال ثرواتها في دعم الإرهاب ” .

وأكد المسؤول العسكري أن هناك مطارات بالمنطقة الصحراوية تهبط بها طائرات تحمل الإرهابيين وأنهم كجيش ليبي لا يدخرون جهدا في سبيل توجيه ضربات إلى مناطق تجمعاتهم و أن الطيران الليبي يقوم بمحاولات عديدة لتوجيه ضربات بعيدة المدى رغم أن الطائرات صغيرة و لكن الطيارين يبذلون جهود كبيرا لنجاح العمليات الجوية .

وعن الطائرات المجهولة الهوية التي تقوم بالتحليق فوق ليبيا قال رئيس الأركان لـ – أخبار ليبيا 24 – ” إنها طائرات استطلاع غربية تقوم بعملها بالتنسيق معنا ، و ي تعمل علي تصوير و مسح المناطق و نحن نتبادل معهم المعلومات عن مواقع التنظيمات الإرهابية و لم تحدث أي ضربة جوية بطائرات أجنبية سوى واحده بدرنة هي التي قام بها سلاح الجو عربي ، و قد تمت بالاتفاق معنا و بالتنسيق معي شخصيا كقائد للقوات الجوية الليبية ” .

وعن العمليات العسكرية التي يقوم بها الجيش الليبي في مختلف المدن الليبية قال الجروشي ” إن موقف العمليات هو موقف جيد  بحضور القادة المتواجدين بمختلف المحاور ،  حيث تم تكليف العميد ركن عبدالسلام الحاسي بعد استشهاد العقيد علي الثمن وقد قام سلاح الجو الليبي بتوجيه ضربات فاعلة ضد الإرهابيين في اجدابيا و تم تدمير عدد من مخازن الأسلحة و غرف عمليات للإرهابيين فضلا عن أماكن تواجدهم، كما تم القصف والسيطرة من قبل الجيش الليبي على البوابات التي كانوا يتمركزون بها،  كما تم قصف عدد من الأهداف في درنة كما تم قصف العديد من الجرافات “.

ونوه قائلا ” نحن نرجو من المواطنين عدم تأجير قواربهم و جرافاتهم لأننا سنقوم بقصف أي قطعه بحرية تتحرك بدون أذن، و أن الميناء الوحيد المسموح باستخدامه هو ميناء طبرق و قريبا باذن الله سيتم دحر الخوارج و يتم فتح مطار و ميناء بنغازي و سيتم بناء ما تم تدميره في هذه الحرب ” .

وأكد الجروشي أنهم كجيش ليبي يؤيدون مجلس النواب في عدم موافقتهم لحكومة الوفاق،  وأنهم كجيش ليسو سياسيين لكنهم يراقبون ما يحدث مؤكدا أنه سيتم محاسبة كل من أخطاء في حق البلاد و الشعب .

وفي حديثه عن شهداء الجيش الليبي قال ” قد صرحنا بأرقام الشهداء في أكثر من وسيلة إعلام ليعرف العالم أننا نواجه إرهاب منظم ، لكن هذا لا يققل من عزائمنا فنحن حتي و إن كنا نقاتل في إرهاب منظم إلا أننا نقاتل من اجل القضية بينما هم يقاتلون من اجل المادة و يعتقدون أنهم سيذهبون إلى الجنة في حين أن مثواهم النار دون شك فعلى العالم أن يعرف أننا نحارب إرهابا يريد السيطرة ليس على ليبيا فقط بل على العالم كله ” .

وحيا رئيس أركان القوات الجوية في حديثة لـ – أخبار ليبيا24 – شباب بنغازي مؤكدا أنهم اظهروا شجاعة كبيرة في مختلف الجبهات وأن بنغازي وحدها قدمت 3000 شهيد من مدنيين و عسكريين و أن مقاومة الإرهاب مستمرة مهما كلف الأمر إلى أن يتم القضاء على الإرهاب بالكامل .

وفي ختام حديثه لـ – أخبار ليبيا 24 – قال الجروشي ” إننا نعول على شباب بنغازي لحمايتها بعد التحرير، لكنهم لن يكونوا مليشيات مسلحة مثل ما حدث في الماضي وفي بعض المناطق الأخرى وذلك إلى أن تتمكن الشرطة من اخذ مواقعها مثل بقية الأجهزة الأمنية الأخرى التي تعمل بجد و نشاط، مثل جهاز الأمن الداخلي و البحث الجنائي و لا تستطيع قوات الجيش المحافظة على الأمن في بنغازي نظرا لقلة العدد حيث أن عدد كبير من العسكريين لم يلتحقوا بنا و هؤلاء سيلعنهم التاريخ نظرا لتقاعسهم عن تلبية نداء الوطن لكننا نرى أن شباب بنغازي قادرين على حمايتها و المحافظة عليها بعد تحريرها بعون الله تعالى ” .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك