اخبار ليبيا الان

صياد الدواعش فى سرت : نحيف …. اسمر البشرة … و يهوى صيد الغزلان

ايوان ليبيا
مصدر الخبر / ايوان ليبيا

قالت مصادر محلية من مدينة سرت الواقعة تحت قبضة حكم تنظيم داعش الارهابى ان  “ قناص داعش “ الذي اصبح حديث سكان المدينة، هو مواطن ليبي وليس مقيما أجنبيا خلافا لما أشيع في السابق.

وأكدت تلك المصادر  أن قناص داعش أخذ تجربته في الرماية من هواية صيد الغزلان التي أدمنها منذ فترة، قبل أن يقرر مواجهة تنظيم داعش الارهابي.

وقالت تلك المصادر ان القناص الذي ارهب التنظيم وأصبح حديث الساعة في المدينة ،شوهد قبل فترة أثناء احدى عملياته ،حيث  وصف  بالنحيف وبأسمر البشرة وبالطويل القامة.

ذات المصادر أكدت أن تلك المواصفات تعود لشاب ليبي قدم  منذ فترة من أحدى مدن الجنوب، دائما التردد على المساجد، وشوهد أكثر من مرة وهو يتوعد التنظيم الارهابي ويصفه بأوصاف، مثل الخوارج والمجرمين ، قبل أن يختفي منذ أسبوع.

و بدأ موسم القنص في 15 يناير بمقتل السوداني حامد عبد الهادي، المعروف باسم أبو أنس المهاجر، الذي نجح مطلق النار في إردائه وسط حرسه، قُرب مدينة بنغازي، وبعد أيام قليلة سقط القيادي الكبير الآخر في التنظيم، أبومحمد الدرناوي، نسبة إلى درنة الليبية، في 19 يناير قرب بيته و اتبعها بالوصول إلى واحد من أهم قيادات التنظيم في ليبيا، المدعو عبدالله حامد الأنصاري، الليبي من منطقة أوباري في جنوب البلاد.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

عن مصدر الخبر

ايوان ليبيا

ايوان ليبيا

أضف تعليقـك