اخبار ليبيا الان

إيطاليا ترد: لا عمليات إعادة لمهاجرين إلى ليبيا

نفت الحكومة الإيطالية الأربعاء ضلوع سفن تحمل العلم الوطني أو أخرى تتعاون مع حرس السواحل الإيطالي في إعادة مهاجرين غير نظاميين إلى ليبيا بعد إنقاذهم قبالة المياه الليبية.

جاء ذلك في رسالة حملت توقيع وزير الداخلية الإيطالي، ماركو مينيتي، ردا على طلب مفوض حقوق الإنسان التابع لمجلس أوروبا، نيل ويزنيكس، لمعلومات عن العمليات البحرية الإيطالية في المياه الإقليمية الليبية لإدارة تدفق المهاجرين.

وقال مينيتي “لم تقم أية سفن إيطالية أو أخرى تتعاون مع حرس السواحل الإيطالي بإعادة مهاجرين، تم إنقاذهم في البحر، إلى ليبيا”.

ونوه وزير الداخلية بأن “إيطاليا لا تقلل من شأن احترام حقوق الانسان في ليبيا على الاطلاق”، بل “تعتبرها حاسمة لدرجة جعلها عنصرا أساسيا في الاستراتيجية الشاملة التي وضعتها الحكومة” بشأن إدارة ملف الهجرة.

وتابع مينيتي في رسالته ملفتا إلى أن أنشطة السلطات الإيطالية “لا تستهدف سوى تدريب خفر السواحل الليبي وتجهيزهم بمعدات وتوفير الدعم اللوجستي بالتعاون الوثيق مع هيئات الاتحاد الأوروبي”. وأردف “في هذا السياق، يهدف التعاون مع السلطات الليبية إلى تعزيز قدراتها التشغيلية المستقلة وليس في أنشطة صد” للمهاجرين.

وشدد وزير الداخلية على “إن هدف العمل الإيطالي  يكمن في شقين: تجنب، بصورة وقائية، عمليات إبحار تشكل خطرا على الأرواح، بينما يبقى الالتزام بعمليات البحث والإنقاذ عند حدوث مثل هذا الخطر،  وضمان الامتثال للمعايير الدولية في استقبال المهاجرين في ليبيا، وأيضا وقبل كل شيء،  عبر تعزيز أنشطة وتواجد  المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة” هناك.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك