اخبار ليبيا الان

بقوة السلاح …شورى درنة يستولي على مقرات ويأخذ تعهدات ويعتقل عناصر

المتوسط:

أكدت مصادر مطلعة قيام عناصر ما يسمى مجلس شورى ثوار درنة باخلاء سبيل شخصين يرأسان إحدى المليشيات التي تتواجد بمقر شركة الجبل سابقا.

وبينت المصادر أن ما يسمى عناصر شورى درنة(المدرجة في قوائم الإرهاب) قامت بتنفيذ هجوم مسلح وتبادلت إطلاق النار مع المليشيات المتواجدة بمقر شركة الجبل سابقا وقامت باعتقال ” محمد كلفه ” و ” سالم المسوري ” الشهير الدينمو وهم يرأسان احدي المليشيات والمكونة من 49 عنصر ليتم اخلاء سبيلهم في 3 من الشهر الجاري.

وأضافت المصادر انه تم التحفظ على الآليات ” خرده ” بمقر الشركة والتي تقدر بمئات الآلاف لافتا الى ان ذلك كان بتاريخ 30 نوفمبر الماضي.

وبينت المصادر انه بعد سيطرة ما يسمى عناصر شورى درنة على مقر الشركة قاموا ببيع  الآلات بقيمة 80 الف د.ل في مزاد علني صوري بتاريخ 2 ديسمبر الجاري عن طريق شركه الأشغال العامة وبمعية ما يسمى مجلس شوري درنه ،بعد نقل المعدات إلي باحة مقر شركه الأشغال العامة بمنطقة ” وادي الناقة ” بالجهة الغربية من المدينة إلى بعض التجار ومنهم تجار خردة معروفين.

وأشار المصدر إلى انه جرى أخذ التعهدات اللازمة علي ” كلفه والمسوري المفرج عنهم” من قبل ما يسمى مجلس شوري درنه بعدم التعرض لهؤلاء التجار بحكم شراءهم لتلك الآلات رغم ان عناصر ما يسمى شورى درنة لا يملكون تلك المعدات التي باعوها بمبالغ باهضة .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المتوسط الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المتوسط الليبية

صحيفة المتوسط الليبية

أضف تعليقـك