اخبار ليبيا الان

الديناصور القيادي بداعش.. سجين سابق بأبو سليم وعميل للموساد

قناة ليبيا 24
مصدر الخبر / قناة ليبيا 24

أكدت مصادر أمنية أن الارهابي هشام ابراهيم عثمان المكنى بأبو حمزة الديناصور، كان قد سبق القبض عليه من قبل جهاز الامن الخارجي عام 2007 بتهمة التخابر مع جهاز الموساد الصهيوني، وكان سجينا في سجن أبو سليم.

وقالت المصادر إن الديناصور الذي ينحدر من أصول فلسطينية جند من قبل الموساد عام 2006، عندما كان يزور عائلته في الضفة الغربية المحتلة.

وأوضحت ملفه بأرشيف جهاز الامن الخارجي أنه خرج من ليبيا بوثيقة سفر وعاد بجواز سفر فلسطيني الامر الذي دفع الامن الخارجي حينها للقبض عليه.

وأشارت المصادر الى أنه تم سجنه في سجن بو سليم عام 2007، الا انه خرج من السجن عقب إسقاط العاصمة طرابلس، وبعد سيطرة مليشيات وعصابات عليها حيث تم اقتحام السجن وإخراج من كانوا فيه.

وبينت المصادر أنه توجه الى درنة بعد خروجه من السجن والتحق بما يسمى تنظيم انصار الشريعة وأصبح مسؤولا عسكريا في معسكر تدريب بمقر شركة الجبل سابقا.

وأضافت أنه التحق بتنظيم داعش عام 2014 عندما تم اعلان درنة إمارة للتنظيم في اكتوبر 2014، وانتقل منها أوائل فبراير 2015 الى مدينة سرت قبل أن يتم القبض عليه في منطقة الجيزة البحرية بسرت.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع قناة ليبيا 24

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا 24

قناة ليبيا 24

أضف تعليقـك