اخبار ليبيا الان

دغيم لمؤيدي قرار العليا بشأن الدستور” سأفضحكم قريبا بالأسماء”

علق عضو مجلس النواب زياد دغيم على حكم المحكمة العليا الدائرة الإدارية بعدم الاختصاص في النظر بما يتعلق بهيئة الدستور، قائلا ” إن صدر فعلا بهذا النص أو المضمون فهي كارثة ومسخرة فقد سبق للدائرة نفسها إصدار حكم يتعلق بالهيئة فكيف تناقض نفسها بهذا الشكل المفضوح” حسب تعبيره.

وأكد دغيم، في تصريح لليبيا 24 أن أي حكم يصدر من العليا طرابلس هو والعدم سواء بسب عدم الاختصاص المكاني منذ 10/12/2014، كما سبق أن صدر قانون رقم 6 من مجلس النواب الخاص بتعديل قانون 6/1982 ونقل مقر المحكمة العليا إلى البيضاء.

وأضاف دغيم، أن الخطورة من وراء الحكم المسيس بخلفية جهوية وتنفيذا لإرادة دولية معلنة هو أنه سيدفع حتما إلى تقسيم ليبيا بسبب انقسام نهائي للمؤسسة القضائية بعد انقسام الجيش والمركزي والحكومات، وتابع: لقد قطعت شعرة الثقة وتحطمت فرص العيش المشترك فلن يغفر أهالي المنطقة الشرقية أن تصل المغالبة للدستور وبتسيس القضاء نفسه وبشكل فاضح، محذرا من الإعلام فالحكم المسيس الذي صدر أمس متفق عليه ومعروف لدى نواب طرابلس والرئاسي وسفراء دول ورئيس البعثة الأممية غسان سلامة.

وأضاف” أخشى أن يكون قادة بالمنطقة الشرقية مستعدين للتضحية ببنغازي والمنطقة الشرقية من أجل وهم دخولهم وفوزهم بانتخابات رئاسية متوعدا “سأفضحهم قريبا وبالاسم”.

وكانت الدائرة الإدارية بالمحكمة العليا بالعاصمة الليبية طرابلس، قد قضت أمس الأربعاء، بعدم اختصاص الدائرة الإدارية بمحكمة استئناف البيضاء بالنظر في قضايا تتعلق بالدستور، وذلك في القضية المعروفة إعلاميا بمسودة الدستور .

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك