اخبار ليبيا الان

طلبة مشاريع التخرج بقسم العلاقات العامة يعقدون ندوة علمية حول “تأثير التكنولوجيا على الأطفال”

بنغازي 17 أبريل 2018 (وال) – أقيمت في مدينة بنغازي أمس الإثنين ندوة علمية بعنوان “تأثير التكنولوجيا على الأطفال” بمقر مستشفى الأطفال ، ضمن مشاريع التخرج التي ينظمها طلبة قسم العلاقات العامة بكلية الإعلام في جامعة بنغازي.

وقالت الطالبة راضيه عبد الله عبد القادر إحدى طالبات المشروع لوكالة الأنباء الليبية أن سبب اختيارنا لهذا الموضوع أن التكنولوجيا أصبحت جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية وأصبح مرتبط بواقعنا والمجتمع ككل.

وأضافت الطالبة أن من خلال دراستنا لهذا الموضوع وجدنا أن للتكنولوجيا اثأر ايجابية وسلبية وأن الأكثر منها سلبية على الأطفال.

وذكرت عضو هيأة التدريس بجامعة بنغازي والمدربة في مجال حماية الطفولة الأستاذة عايشه القبائلي أن الندوة التي تناولتها تتمركز في جانب تحديد سلوك الطفل، وأن التكنولوجيا مثل أي أداة لها صفات سلبيه وايجابية وأن من الضروري مراقبة الأهل الدائمة لأطفالهم.

وفي ذات السياق، أوضحت عضو هيأة التدريس والمشرفة على هذا المشروع الأستاذة مريم المغربي أن المشروع كان من اختيار الطالبات وان هذه الفكرة تضمنت تأثير التكنولوجيا على الأطفال.

وتابعت المغربي أن الفكرة جاءت من خلال عينه من الأطفال أثرت عليهم التكنولوجيا وعلى عقلهم، بشكل سلبي حيث تسببت لهم في العزلة والتوحد.

وأشار رئيس مجلس بلدي تاورغاء عبد المولى المهدي أنه قدم المساعدة للطالبات، حيث اختار لهم المكان والقاعة لمناقشة مشروعهم والوقوف إلى جانبهم لإتمام هذا المشروع. (وال – بنغازي) أ ف / هــ ع

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء الليبية وال

وكالة الانباء الليبية وال

أضف تعليقـك