اخبار ليبيا الان

العوكلي: اشتيوي مخادع والشركات التي قدمها وهمية.. وسوف أقاضيه

المتوسط – سامر أبو وردة:

طالب وزير صحة الحكومة المؤقتة، رضا العوكلي، المحامي العام في مدينة البيضاء، بأن يبدأ التحقيق في قضية استيراد الأدوية، في أقرب وقت ممكن.

وروى رضا العوكلي، خلال مقابلة تليفزيونية خُصصت لمناقشة أطراف القضية، رصدتها “المتوسط”، أنه التقى رجل الأعمال، إسماعيل اشتيوي، خلال عشاء خاص، بحضور رئيس مجلس النواب، عقيلة صالح، حيث عرض عليه الأخير، توريد سيارات إسعاف بقيمة 90 ألف دولار، وإنه لم يره ولم يتواصلا من بعدها، ولمدة 6 أشهر، وانتهى الموضوع.

وتابع:  “بعد فترة، أُثير موضوع الأدوية، وكنّا فاتحين عطاء للتوريد، حيث قدم شتيوي عرضاَ لأدوية ألمانية بأسعار منخفضة، وطلبت منه التقدم بعرض سعر لدراسته”

وأكمل:  التقينا في منزل رجل الأعمال، حسام الغزالي، في البيضاء، وأعطاني “اشتيوي” رقم هاتف رجل الأعمال، طلال بن جريد، كمتخصص في توريد الأدوية، حيث تولى رئيس لجنة العطاءات بوزارة الصحة مسؤولية التواصل معه، وترتيبات عملية الاستيراد، ودارت مراسلات بالبريد الإليكتروني.

وأوضح العوكلي، أن طلال بن جريد تأخر في تقديم العرض، مبرراً تأخيره بأن “اشتيوي” قد أعطاه قائمة بـ 160 صنفاً من الأدوية من أصل 886 صنفا، حيث أرسل العرض متأخراً، مشدداً على أنه لم يلتق نهائيا برجل الأعمال، طلال بن جريد.

وقال العوكلي، إن الشركات الألمانية التي قُدمها “اشتيوي” وهمية، ولا وجود لها، مضيفاً أن “الانتربول الدولي” يبحث عن اسم صاحب هذه الشركات وعنوانه، وبخصوص طلب الرشوة بوساطة حسام الغزالي، قال “إن “اشتيوي” كان ينوي توريد أدوية بقيمة نصف مليار دولار، فكيف يطلب رشوة بقيمة 1/50، فلو صح حديثه لكان قد طلب 20 مليون، وأتحدى إسماعيل اشتيوي أن يثبت ذلك، وسوف أقاضيه”

وتابع “إسماعيل الشتيوي نفى على صفحته الشخصية على موقع “فيس بوك”، وجود صلة تربطه بشركة “المزدهرة”، واتهمنا بأننا مرتشون، وهو يغير في الحقائق”

ووجه العوكلي حديثه إلى اشتيوي، قائلاً “لقاؤنا مُسجل، عندما حضرت إلى مكتبي، وطلبت أن يرافقك فريق يحمل تأشيرة الاتحاد الأوروبي “شينجن”، لكنك حاولت خداعنا مثلما خدعت جماعة طرابلس، بمحاولة جلب دواء هندي على كونه ألماني، بواسطة شركات وهمية لا وجود لها”

 

 

The post العوكلي: اشتيوي مخادع والشركات التي قدمها وهمية.. وسوف أقاضيه appeared first on صحيفة المتوسط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المتوسط الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المتوسط الليبية

صحيفة المتوسط الليبية

أضف تعليقـك