اخبار ليبيا الان

بشرى سارة للمهجرين الليبيين في مصر

 أكد انور خميرة احد المهجرين الليبيين بمصر انه التقى وزير الدولة لشؤون المهجرين والنازحين بحكومة الوفاق يوسف جلاله خلال زيارته للقاهرة ووعده بحصر المهجرين الليبيين في مصر وصرف أموال لهم قبل شهر رمضان.  وقال خميره انه عندما علم بوجود الوزير في مصر وانه يعقد اجتماع بليبيين من الطبقات العليا في احد الفنادق بالقاهرة قام هو ومجموعة شباب بالدخول لمقر الاجتماع وفرض أنفسهم فيه سعيا إلى إيصال مطالبهم خاصة وأنهم من الطبقة الغير ميسورة ماديا. 

وأضاف خميره أن الوزير استمع إليهم والى مطالبهم التي تمثلت في ” دفع الرسوم الدراسية للطلاب والتلاميذ الليبيين المهجرين المتواجدين بمصر والتي لم تحل ليومنا هذا بشكل جذري وصحيح ومتابعة ملف الأزهر الشريف بخصوص المنح الدراسية للطلبة الليبيين المهجرين”.  وتضمنت المطالب أيضا “تسيير المرتبات الموقوفة منذ سَنَوات لعدد من المهجرين لكي يتمكنوا من مواجهة الحياة الصعبة خارج بلدهم حتى ضمان عودتهم” وتوفير تأمين صحي للمهجرين “بالتعامل مع احد المستشفيات بمصر وذلك للمحافظة على كرامة الأسر الليبية التي تحتاج العلاج”. 

ودعا المهجرون إلى “تسهيل إجراءات الليبيين المهجرين والغير قادرين للعودة حالياً من خلال إعطاء الأولوية في التوظيف والعمل في أمكان تواجدهم داخل المؤسسات والشركات التي تتبع الدولة في مصر كمثال  حتى لا يتم استقطابهم من أي طرف مستقبلاً … وبالأخص العنصر النسائي والشباب لحين ضمان عودتهم”. 

 وطالب المهجرين بتسهيل “إجراءات الإقامة من خلال التحدث مع السلطات المصرية المختصة بشكل جدي ومسؤول عبر تفعيل الاتفاقيات الأربعة بين البلدين والتي لم تلغى والتي من بينها حرية الإقامة والتنقل والتملك” إلى جانب “رفع القيود عن المطاردين من قبل الإنتربول الدولي بغير وجه حق”.  وأشار خميره إلى أن الوزير استمع لمطالب المهجرين ووعد بحصرهم وصرف أموال لهم قبل شهر رمضان.    

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع بوابة افريقيا الاخبارية

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك