اخبار ليبيا الان

الشعب يتحدى عودة داعش رغم الألم والخسارة والتهديد

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا24

مع هزيمة تنظيم داعش الإرهابي في سوريا والعراق ودحر الدواعش من معاقلهم السابقة, يبقى التحدي ضد إجرام وغدر وإرهاب الجماعة اليائسة كبيرا ويتطلب جهدا وقوة ومثابرة, ولتحقيق هذا الهدف الشعب والقوات العراقية مستعدون ومتأهبون حتى تطهير كل شبر من الأرض.

واستكمالا لثقافة البغض والحقد المعاكسان للدين الإسلامي وتعاليمه, يتابع ما تبقى من داعش بإلحاق الضرر بالشعب المسكين المظلوم الذي يتعب ويشقى لكسب رزقه المتواضع.

فقد أحرق عناصر من تنظيم داعش الإرهابى، المحاصيل الزراعية للحنطة والشعير فى قرية جنوب غربى محافظة كركوك العراقية.

وقال مصدر محلى يوم 8 يونيو إن مجموعة إرهابية تابعة لتنظيم داعش، أقدمت على حرق مساحات كبيرة من محصولى الحنطة والشعير فى قرية المحاوز التابعة لقضاء الحويجة ما تسبب فى إتلاف مساحات واسعة.

وأضاف المصدر أن التنظيم الإرهابى يهدد الأهالى بالتعاون معه، ومن يرفض ذلك تحرق محاصيله الزراعية، مشيرًا إلى أن أهالى مناطق جنوب غربى كركوك يرفضون أى تعاون مع هذا التنظيم، كما أنهم يبلغون الأجهزة الأمنية عن أى تحركات لمسلحيه.

يذكر أن قضاء الحويجة ونواحيها التابعة لمحافظة كركوك عادت الحياة إليها مجددًا بعد عودة النازحين تدريجياً، ولا زالت هناك بعض جيوب تنظيم داعش تقوم قوات الشرطة الاتحادية بتطهيرها بين فترة وأخرى.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك