اخبار ليبيا الان

الحرب ضد داعش طويلة ولكن المسيرة مستمرة بتحقيق أهدافها بعزم

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا24

سئم العراق من انتصار لم يكتمل على داعش, ولكن القوات العراقية لن تستسلم خاصة بعد هزيمة التنظيم الإرهابي على أرضها, وهي مستعدة ومتأهبة لمحاربته حتى خارج الحدود حيث التعاون والتنسيق العسكري والأمني والاستخباراتي يسنح لشن ضربات ساحقة وحاسمة لمنع الدواعش من الاستمرار بضرب أمن العراق وسلامة العراقيين.

وقد أعلن بيان لقيادة العمليات المشتركة يوم 7 يونيو، أن طائراته المقاتلة دمرت مقر لقيادة لتنظيم داعش الإرهابي داخل الأراضي السورية في استمرار للتعاون بين القوات العراقية والتحالف الدولي التي تخوض معارك على الحدود السورية- العراقية.

وعلى رغم الهزيمة الفادحة التي مني بها داعش في العراق، فإنه لا يزال يشكل تهديداً في جيب على الحدود مع سوريا، ويواصل نصب كمائن وتنفيذ اغتيالات وتفجيرات في أنحاء العراق.

وأفاد مركز الإعلام الأمني في بيان بأن طائرات أف-16 عراقية دكّت صباح الخميس 7 يونيو، بناء على معلومات استخباراتية دقيقة، ما يسمى مقراً للقيادة والسيطرة يضم قيادات ومسلحين من عصابات داعش الإرهابية في منطقة هجين داخل الأراضي السورية.

وأكد البيان أن الضربات التي جاءت تنفيذاً لتوجيهات القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي وبإشراف وتنسيق قيادة العمليات المشتركة «حققت أهدافها وتم تدمير الموقع بالكامل».

ووجهت القوات الجوية العراقية ضربات جوية عدة لأهداف تابعة لـ داعش في سورية منذ العام الماضي، بموافقة الحكومة السورية والتحالف لمحاربة التنظيم.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك