اخبار ليبيا الان

حوار/ رئيس الهيأة العامَّة للإعلام والثقافة جمعة الفاخري لـ”أخبار ليبيا24″: للهيأة مشاكل كثيرة…ولا يوجد مشروع لـ “مدينة إعلامية”

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا24- خاص

تعتبر الهيأة العامة للإعلام والثقافة من أهم ركائز الدولة التي تبنى عليها نظامها في دول العالم غير أن هيأة الإعلام والثقافة في ليبيا تعاني من مشاكل كثيرة مما دعانا لإجراء حديث صحفي حصري لـ”أخبار ليبيا24″ مع رئيس الهيأة العامَّة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني في دولة ليبيا جمعة الفاخري.

ما هي تخصصات هيأة الإعلام و الثقافة؟

فضلاً عن الإشراف على كل المناشط ذات الطابعِ الإعلامي والثقافي، فهي تعمل على تنظيم العمل الإعلامي والثقافي، ورعاية الإبداع، وتشجيع المبدعين، واقتراح الخطط والبرامج والمهرجانات، ووضع الاستراتيجيَّات الكفيلة بالنهوض بالإعلام والثقافة في الدولة.

ما هي المشاكل التي تعاني منها؟

المشاكل كثيرة ، تأتي في مقدِّمتها شحّ الإمكانات الماديَّة، وعدم استقرار الأوضاع الأمنيَّة لتتمكَّن الهيأة من القيام بواجبها، وتنفيذ برامجها، وتفعيل خططها على الصعيدين الإعلامي والثقافي.

كيف يتم التنسيق بين الإعلام الخاص والإعلام الحكومي؟

ذلك راجعٌ لحاجة كلٍّ منهما للآخر، ودائمًا هناك تعاون بينهما، ولو أنه نسبيٌّ.

المدينة الإعلامية “المؤسسة” مشروع متكامل كان برعاية الهيأة أين وصلتم فيه؟

للأسف ليس هناك مشروعٌ من هذا النوع الآن، وأرجو أن يكون في بلادنا مدينة إعلاميَّة متكاملة يمكن من خلالها تطوير العمل الإعلاميِّ في جوانبه المختلفة.

في ظل الانقسام السياسي التي تعاني منها الدولة كيف يسير عمل الهيأة؟

الحمد لله، نحن راضون عن سير العمل على الرغم من كم الصعوبات التي نعانيها بسبب الانقسام السياسي، وظروف البلاد السياسية والأمنيَّة العسيرة.

ما هي المشاريع التي تدعمها الهيأة؟

بحسب ما يتوفَّر للهيأة من إمكانات ماديَّة وبشريَّة تتبنى بعض المشروعات في إطار تخصصها، وإن كان الأمر ليس في مستوى ما يُعقد على الهيأة من آمال وطموحاتٍ.

ماذا عن التضييق والاعتداءات التي يتعرض لها الإعلام والإعلاميين؟

الإعلاميون في أي مكان في العالم هم عرضة للتضييق والمنع والحبس والتكميم وحتى القتل، وليبيا ليست بدعًا في ذلك وإن كانت ظروف الحرب قد زادت الأمر صعوبة، ونحن بصدد التوقيع على اتفاقيَّة مع نقابة الإعلاميين حول العالم لضمان حريَّات أوسع للإعلاميين.

ما هو مصير هيأة ودعم الصحافة؟

هيأة تشجيع ودعم الصحافة هي إحدى الإدارات التابعة للهيأة العامَّة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني بالحكومة الليبيَّة المؤقتة، وتؤدِّي عملها في حدود الإمكانات المتاحة لها، وقد أعيد تشكيل مجلس إدارتها ، وتديرها الآن خديجة بسيكري، ولديها حزمة من الأنشطة والمقترحات تعمل وزملاؤها على تنفيذها.

هل لكم سلطة على الإعلام الحكومي؟

لا .. ليست سلطة بالمعنى القمعي النافذ للعبارة، وإنما إشراف وتوجيه فقط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك