اخبار ليبيا الان

غسان سلامة: الانتخابات الليبية ربيع 2019

اعتبر الممثل الخاص للأمين العام غسان سلامة في إحاطته أمام مجلس أن الأمن  الاستقرار بعيدا المنال ما دام الليبيون يتنازعون حول الموارد. وقال سلامة إن المجرمين وشبكة المحسوبية يستخدمون العنفىلسرقة المليارات من الخزائن الوطنية ,أضاف إن إيرادات 6 أشهر تزيد على 13 مليار دولار والحقيقة المشينة تفيد بأن ليبيا تعاني من الفقر بشكل متزايد.

وتابع المبعوث الأممي يعد مؤتمر باليرمو فرصة للدول الأعضاء لتقدم دعماً ملموساً لليبيا في تدريب قوى أمن مهنية وكسب المزيد من الدعم العملي لنظام وطني يخص إعادة توزيع الثروات كي يستفيد منها جميع السكان عوضاً عن أثرياء ظهروا بين عشية وضحاها.

وقال سلامة  “لقد منح الشعب الليبي والمجتمع الدولي كافة الفرص لمجلس النواب علّه يضع نصب عينيه مصلحة البلاد إلا أنه أخفق في الاضطلاع بمسؤولياته. فبعد شهور من التعهد الملزم بالخروج بالتشريعات اللازمة لإجراء الاستفتاء على مقترح الدستور. كانت وسيلة يُقصد منها تضييع الوقت. بالنسبة لكلَي المجلسين، تشكل الانتخابات تهديداً يتوجب عليهما مقاومته مهما كلف الأمر، أما للمواطنين، فالانتخابات وسيلة لتحريره من السلطات المشلولة التي تفقد شرعيتها أكثر فأكثر. فوفقاً لآخر استطلاع أجريناه، 80 بالمائة من الليبيين يصرون على إجراء الانتخابات.”

وقال المبعوث الدولي إن عددا لا يحصى من الليبيين ضاقوا ذرعاً بالمغامرات العسكرية والمناورات السياسية التافهة. لقد حان الوقت لإتاحة الفرصة أمام مجموعة أوسع وأكثر تمثيلاً من الليبيين للقاء على الأرض الليبية دون أي تدخل خارجي في مؤتمراً يقوده الليبيون ويتولَّون زمامه

سيكون الملتقى الوطني منبرا للشعب الليبي يمكن من خلاله الدفع بمجلسي النواب والأعلى وحكومة الوفاق الوطني نحو اتخاد خطوات ضرورية للمضي في العملية السياسية وايجاد مسار آمن للخروج من المأزق الحالي، معزز بجدول زمني وبدعم من المجتمع الدولي وبلا تدخل.

وكشف سلامة أن المؤتمر الوطني سيلتئم في الأسابيع الأولى من عام 2019. وينبغي ان تبدأ العملية الانتخابية في ربيع العام ذاته.

وأوضح أن التنافس والتسابق بين القوى أمر طبيعي ومشروع إلى حد ما، إلا أن انعكاساته على ليبيا قد أضر بحق. لذا فإن وحدة المجتمع الدولي حاسمة في تحقيق الاستقرار في ليبيا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك