اخبار ليبيا الان

دومة: أي تمديد للبعثة الأممية برئاسة سلامة إطالة للأزمة الليبية

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

قال عضو مجلس النواب مصباح دومة، إن أي تمديد لعمل بعثة الأمم المتحدة في ليبيا برئاسة الدكتور غسان سلامة، هو بمثابة «إطالة للأزمة وعدم اكثراث بما يحدث للبلاد»، مشيرًا إلى أن «البعثة أفشلت الحوار بين المجلسين، كما أنها أفشلت مبادرات أخرى، كان من شأنها وضع حلول للأزمة الليبية، مثل مباردة الرؤية الشاملة».

وأكد دومة، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم، أن «البعثة ليست على مسافة واحدة من جميع الأطراف، حيث إن سلامة تجاوز مهامه كرئيس للبعثة للدعم الى الحاكم الفعلي».

وتابع عضو مجلس النواب، أن «سلامة تزينت صورته بأنه هو من أوقف الاقتتال في طرابلس الذي هو مستمر إلى الآن، وهو الذي تكتم فيه على من يقوم بقصف الأماكن الحيوية»، مشيرًا إلى أن المبعوث الأممي «لم يأخذ ببيان أكثر من 130 نائبًا من مجلس النواب و60 عضوًا من مجلس الدولة في عدم قدرة المجلس الرئاسي في إدارة البلاد، متذرعًا بمبررات واهية تدل على تواطؤ من قبل البعثة وانحيازها لطرف دون الآخر».

وأوضح، أن «اتهامات المبعوث الأممي الجزافية للمجلس بدون أي فهم للواقع السياسي الليبي الخارج من انهيار نظام كان مبنيًا على أشخاص ساهم في هذه الفوضى التي نعاني منها الآن»، مشيرًا إلى أن «الصراع داخل مجلس النواب هو صراع سياسي وليس مصلحي، كما ذكر المبعوث الأممي في كلمته التي كانت استعراضية وتحمل مبالغات كبيرة لتعليق فشله المتكرر على مجلس النواب الذي لا ننكر أنه فيه بعض الصعوبات التنظيمية باعتباره أول برلمان منتخب منذ أكثر من خمسة عقود».

وتساءل دومة: هل الأطراف التي يُحابيها المبعوث الأممي وتدعمها الدول الكبرى قامت بما جاء في الاتفاق السياسي أم زادت الأزمة تعقيدا؟، كما أنه على الصعيد الأمني والاقتصادي أين سلامة من خطته التي تعهد أمام المجتمع الدولي بتنفيذها وقد انتهت المدة المحددة لذلك، قائلا: كان من الأجدى تغيير هذا المبعوث بعد فشل خطته المزعومة.

وأكد على دعوة مجلس النواب لجميع الأطراف السياسية الليبية لاجتماع في طبرق بعيداً عن التدخلات الخارجية المعطلة للحل في ليبيا، لوضع خطة متكاملة لتعديل الاتفاق السياسي وتضمينه في الإعلان الدستوري.

يمكنك ايضا قراءة الخبر من المصدر على موقع بوابة الوسط

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك