اخبار ليبيا الان

سعيا لتبرئة ساحتها.. «داخلية الوفاق» تلقي «اللوم» على المواطنين في ضبط الأمن!

المتوسط:

وسط توترات عدة تشهدها الساحة الليبية، وشكواة المواطنين المتكررة  من ضعف قدرة حكومة الوفاق على مواجهة التحديات، وعجز وزارة الداخلية عن ضبط الأمن وتحقيق الاستقرار، حاولت وزارة الداخلية إشراك المواطنين في عملية ضبط الأمن، سعيا منها لتبرئة ساحتها أمام الرأي العام، حيث أصدرت، اليوم الخميس، بيانا، قالت فيه إن الحس الأمني للفرد والمجتمع، يفترض أن يكون منغمساً في نفوس كل الوطنيين، الذين لا هم لهم سوى العمل على الدفع بعجلة هذا الوطن، والسهر على راحته، والخوف على مقدراته، وصيانة شرفه وكرامته، بحسب البيان.

وقالت الداخلية، إن الشعور بالمسؤولية، هو شعور يتوالد داخل كل نفس بشرية، فالمجتمع هو المسؤول الأول والأخير على محيطه الأمني، باعتباره الواجهة الأولى التي تتعرض لأية خروقات، سواء كانت هذه الخروقات ثقافية أو سياسية، أو اجتماعية، بحسب البيان.

وأوضح البيان أن إحساس الفرد بالمسؤولية يزيد من قدرة مجتمعه في الإبداع والابتكار، ويساعد في التوصل إلى نتائج إيجابيه، ويساهم في التنبؤ والتوقع للمخاطر الأمنية قبل وقوعها، ويؤدى إلى كشف غموض جرائم بعد وقوعها.

 

The post سعيا لتبرئة ساحتها.. «داخلية الوفاق» تلقي «اللوم» على المواطنين في ضبط الأمن! appeared first on صحيفة المتوسط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المتوسط الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المتوسط الليبية

صحيفة المتوسط الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • ”lllgg
    انت رجل ولكن اقول لك
    يا مجلس دولة اريد اقول لكم لا نريد المشري ولا غيره
    لا نريد المسماري ولا بوخمادة ولا اهويدي ولا فرج اقعيم ولا الوكواك ولا بلعيد الشيخي ولا بوخمادة ولا السراج ولا باشاغا ولا الناضوري ولا البرعصي ولا امطلل ولا اي حد فكلهم جنود عند المشير
    المشير المشير المشير ياخنازير حتى ولو قدمت مع المشير فانكم جنود عنده ياجبناء
    بالرغم من كثرة النصائح من علماء السلفية منهم العلامة رسلان والفوزان والمدخلي وغيرهم ولكن بدون جدوى
    فالي الكل الي الجميع من خرجوا على ولي امرنا الشرعي الصائم الشهيد معمر العقيد
    الي من يسموا انفسهم بالثوار وكل التشكيلات المسلحة سواء كانوا صغار كباء نساء رجال اطباء مهندسون محامون رجال اعمال فنيون طلبة غيرهم فكلهم يعتبروا من الخوارج لانهم خرجوا على ولي امرنا الشرعي فاقول لكم مازال ماشفتوا شي ايها الاوغاد
    مازال ماشفتوا شي يامن تدعون انفسكم بالثوار او السلفية او ا مكافحة الجريمة و يا ردع الخونة
    فان الشباب السلفية الحقيقيين في بنغازي الكرامة لن يبقوا مكتوفي الايدي حتى ندمر كل من خرج علي ولي امرنا الشهيد الصائم معمر القذافي و هلاك كل من خان سنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وخان اخواننا في التيار السلفي في ليبيا
    نحن عندنا في التيار السلفي بليبيا كل من خرج عن ولي امرنا الشهيد معمر القذافي ايا كان سواء عسكرييون او مدنييون اطباء او مهندسون او غيرهم او منضمون للسلفية نرو فيه من الخوارج لانه خرج على ولي امرنا الشرعي يا مبتدعة يا مجرمين .
    وهذه احدى وصايا الشيخ العلامة رسلان والفوزان ومحمد و ربيع المدخلي يا ردع الخونة فالسلفية منكم براء
    اخوكم حسين الدرسي الليثي بنغازي ـ احد جنود المشير خليفة حفتر و القادة محمود الورفلي واشرف الميار وعبدالفتاح بن غلبون فهؤلاء قادتي وأمرائي الشيخ رسلان والفوزان محمد و ربيع المدخلي يا فسقة يا خائني السلفية في كل ليبيا يا مبتدعة يا مجرمين .