اخبار ليبيا الان

«داخلية الموقتة»: القانون الجديد للشرطة يتيح استخدام القوة لضبط المجرمين

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

قال وزير الداخلية بالحكومة الموقتة إبراهيم بوشناف إن القانون الجديد لهيئة الشرطة يتيح إمكانية استخدام القوة من قبل رجال الأمن خلال تأديتهم مهامهم، فيما أكد حكماء ومشايخ وأعيان مدينة بنغازي الكبرى رفعهم الغطاء الاجتماعي عن المجرمين المطلوبين لدى العدالة.

وخلال لقاء جمع وفدًا منهم بوزير الداخلية، دعا المشايخ والأعيان الوزير إلى إحكام القبضة الأمنية في المدينة وضواحيها، ومحاربة كل مظاهر الجريمة المنظمة وعمليات السطو، مشيدين بأداء الوزارة، في الوقت الذي ثمّن فيه الوزير دورهم وحكماء القبائل الليبية في إحكام العرف الاجتماعي فترة تعطل إعمال القانون خلال الحرب على الإرهاب.

وأشار الوزير إلى أن بادرة المشايخ والأعيان والحكماء ليست بغريبة لكونهم لا يرضون بعبث المجرمين وإن كانوا من بني جلدتهم. وأوضح أنه اعتمد مدونة السلوك الضابطة لعمل رجل الأمن وعلاقته بالمواطن والعكس، مؤكدًا أنها ملزمة لجميع الأطراف في التعامل مع بعض.

وشدد على أن الأيام المقبلة ستشهد حملات أمنية واسعة للقبض على كل المجرمين المطلوبين للعدالة بالتعاون بين وزارة الداخلية والجيش الوطني، كونهما ضمن القوات المسلحة العربية الليبية.

وأضاف أنه لن يسمح بأن تكون مدينة بنغازي أوغيرها مسرحًا للمجرمين يتحركون فيه بأريحية، قائلًا «إننا سنضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه العبث بحياة الناس وأرزاقها». ودعا المشايخ والأعيان للتنسيق المباشر مع الوزارة في القضايا التي تتطلب معالجتها بالعرف الاجتماعي، مثمنًا رفعهم الغطاء الاجتماعي عن كل المجرمين.

وفي ختام اللقاء، كرم الوفد الوزير، وأكد الوفد أن بيانات المشايخ والأعيان السابقة حيال رفع الغطاء الاجتماعي عن المجرمين ما تزال سارية، وأنه بإمكان رجل الأمن الاستناد عليها إلى جانب القانون في محاربة المجرمين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر من المصدر على موقع بوابة الوسط

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك