اخبار ليبيا الان

عاملون بقطاع العدالة بليبيا يبحثون مع البعثة الأممية تحسين أوضاع السجون

ليبيا الخبر
مصدر الخبر / ليبيا الخبر

بحثت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا مع 18 شخصا من كبار القضاة والمدعين العامين وضباط الشرطة القضائية من جميع مناطق ليبيا، كيفية بلوغ المعايير الدولية في السجون الليبية، واحترام حقوق الإنسان والقانون.

 

وجاءت هذه المباحثات خلال ندوة نظمتها البعثة في يومي الأربعاء والخميس الماضيين تحت عنوان “تطبيق مبادئ سيادة القانون في السجون: تقوية الشرطة القضائية”، وفق ما نشرت البعثة الأممية لدى ليبيا على موقعها الرسمي أمس الجمعة.

 

وذكرت البعثة في بيان لها، أن الندوة قد شكلت للمشاركين منبراً فريداً لتبادل الآراء واقتراح حلول لتحسين أوضاع السجون الليبية وجعلها تتماشى مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان وسيادة القانون.

 

وأوضحت البعثة، أن المناقشات ركزت أيضاً على تسريع عملية فحص وتدقيق ملفات المحتجزين، ونقل السيطرة الكاملة على السجون إلى الشرطة القضائية، وذلك من خلال تعزيز التعاون بين مختلف الأطراف الفاعلة في مجال العدالة الجنائية.

 

وقالت مديرة إدارة حقوق الإنسان والعدالة الانتقالية وسيادة القانون في بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا أنتونيا دي ميو، إن “هذه الندوة قد صُممت لمناقشة الوسائل العملية للتصدي للتحديات التي تواجه الأطراف الفاعلة في مجال العدالة الجنائية في قطاع السجون”.

 

وأضافت دي ميو، إن “إرساء أسس احترام حقوق الإنسان ومنع الإفلات من العقاب أمر أساسي في تحقيق السلام المستدام الذي نعرف أن الليبيين يريدونه ويسعون إليه لبلادهم”، على حد قولهم.

 

ودعت توصيات الندوة إلى تعزيز دعم بناء القدرات لدى السلطة القضائية بما يسمح لها بالسيطرة الكاملة والفعالة على جميع السجون، وتعزيز التعاون بين الأطراف الفاعلة في مجال العدالة الجنائية لضمان الإفراج عن أي محتجزين يتم احتجازهم في انتهاك للقانون.

 

وتشهد معظم السجون في مختلف أنحاء ليبيا منذ سنوات انتهاكات لحقوق الإنسان وعدم تطبيق القانون وعدم تفعيل القضاء، ناهيك عن السجون السرية التي تنتشر بشكل واسع، مما أثار ذلك مخاوف وقلق لدى المنظمات الحقوقية الدولية والمحلية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع ليبيا الخبر

عن مصدر الخبر

ليبيا الخبر

ليبيا الخبر

أضف تعليقـك