اخبار ليبيا الان اقتصاد

“غضب فزان” يُغلق حقل الشرارة النفطي

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

أغلق شباب حراك غضب فزان، اليوم السبت، حقل الشرارة النفطي الذي تبلغ طاقته 320 ألف برميل من النفط الخام، وأوقفوا العمل داخله بشكل كامل، إلى حين تنفيذ مطالبهم.

وتتمثل مطالب الحراك في تحرك الجهات المعنية لتأمين الطريق من الجفرة والشويرف إلى أقصى مدن وقرى فزان، وتأمين مخصصات فزان من الوقود والسيولة.

كما تتضمن مطالبهم المحافظة على مقدرات وثروات منطقة فزان المائية والبترولية، إضافة إلى إعادة تشغيل محطة أوباري البخارية، بحسب ما ذكره الناطق باسم الحراك، محمد اميعقل.

وأوضح اميعقل أن “غضب فزان” يُطالب أيضاً بتوفير المُستلزمات الطبية والمُعدات لمستشفيات فزان التي تفتقر لأبسط الإمكانيات، إضافة إلى حاجتها للصيانة العاجلة.

يُشار إلى أن رئيس المؤسسة للنفط مصطفى صنع الله كان قد اجتمع في شهر نوفمبر الماضي مع عميد بلدية غات وتناول الاجتماع فرص التنمية بالمنطقة الجنوبية.

وحذر صنع الله خلال الاجتماع من خطر المساس بالحقول النفطية التي تُعد المصدر الأول لثروة الشعب الليبي، وما سيترتب على ذلك من تدهور للاقتصاد.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • لو تم تشغيل محطة أوبارى بكامل قدرتها الإنتاجية والمقدرة ب600 ميغاوات ستحل مشكلة الكهرباء فى الجنوب باكمله , وستريح أحمال الشبكة العامة للكهرباء شمالاً ( إلى النصف تقريباً )زمن الذروة ) , وهو مطلب مشروع لأخوتنا فى الجنوب كما بقية المطالب الأخرى , لكن كل هذه المطالب ( تنفيذها) على الأرض مرتبط بالحالة الأمنية بالمنطقة , ولا أريد هنا أن أذكركم بحادثة إختطاف مهندسى وفنى محطة أوبارى , لابد لنا من إستثباب الأمن أولاً , وهذا المطلب برأى يجب أن يكون الرقم واحد فى هذا الحراك وعليهم أن يتعاونوا مع ( حكومات ) الشمال لتنفيذه , تعاون وليس ضغط لأن الضغط على الضعيف سوف لن يزيده إلا ضعفاً على وهن , وأنتم أهل الحكمة .