اخبار ليبيا الان

وثائق مسربة : المشري مشارك فى هدر ربع مليار دينار صرفتها حكومة الغويل لجهة مجهولة بعد فجر ليبيا

ليبيا – أنهت وثائق مسربة من  ديوان المحاسبة اليوم الاربعاء الجدل بشأن طلب هيئة الرقابة الادارية من مقرر مجلس الدولة الاستشاري رفع الحصانة عن رئيس المجلس خالد المشري القيادي في جماعة الاخوان المسلمين للتحقيق معه لقيامه بمخالفات مالية عندما كان عضواً ورئيساً للجنة في المؤتمر العام.

وثائق ديوان المحاسبة المسربة التى تحصلت المرصد على نسخة منها ، كشفت بأن المشري ومسؤولين آخرين من حكومة الانقاذ قد صرفوا على وجهة مجهولة ( غير محددة فى المستندات )  أكثر من 260 مليون دينار ( أكثر من ربع مليار دينار ) و بالمخالفة من باب المتفرقات لسنة 2015 .

وأوضح الديوان في وثائقه التي تعود إلى فترة مابعد فجر ليبيا ، بأن كل من رئيس حكومة الانقاذ خليفة الغويل ورئيس لجنة المالية في المؤتمر خالد المشري ووزير ووكيل مالية الانقاذ بشير العائل قد اشتركوا في الصرف من البند المذكور أعلاه بالمخالفة خصماً من حساب الباب الثاني رقم 190127 بمصرف ليبيا المركزي .

وأكد على أن صرف المبلغ والبالغ (268,537,900)  مليون دينار ليبي ، قد تم بالمخالفة للقانون رقم 9 لسنة 2015 الذي يشترط أن لا يتم الصرف من هذا البند الا بقرار من محلس الوزراء ، مشدداً على أن الاجراء الذي قام به الغويل والمشري باطل بطلان مطلق ويعد اغتصاباً للسلطة وتستوجب المسائلة التأديبية .

 

وعلى ضوء مخالفات الغويل والمشري اللذين صرفا بقرارات منفصلة أكثر من 140 مليون دينار لجهات لم يحددها الديوان في وثائقه ، أصدر رئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك خطاباً موجهاً إلى رئيس هيئة الرقابة الادارية أحال من خلاله المخالفات التى قام بها المشري والغويل ووزرائه لتصدر الرقابة طلبها برفع الحصانة.

واستناداً على وثائق ديوان المحاسبة أصدر رئيس هيئة الرقابة نصر حسن خطاباً موجهاً لمقرر المجلس الاستشاري يطالبه من خلاله برفع الحصانة عن المشري فيما ورد بتقرير ديوان المحاسبة بشأن صرفه بلمخالفة 10 مليون دينار لجهات لم يسمها .

يشار إلى أن خالد المشري قد إعتبر في بيان له اليوم بأن طلب هيئة الرقابة بشأن رفع الحصانة عنه هي مناكفة سياسية وصفها بـ” الرخيصة والبائسة ” دون أن يتطرق إلى تقرير الديوان الذي استندت عليه الرقابة في استدعائه لتكون هذه المستندات فضيحة العام حتى الآن لجماعة الإخوان المسلمين وذراعها السياسي العدالة والبناء اللذان باتا ملزمان بآيضاح موقفيهما من هذه القضية .

وفى ذات السياق ، قال مصدر رفيع من هيئة الرقابة الإدارية لـ المرصد بأنها تحقق بالفعل فى تقارير واردة عن مصادر تملّك المشري عقاراً واحداً على الأقل فى مدينة إسطنبول التركية حيث تقيم أسرته وأبنائه هناك منذ سنوات  ، وحاولت المرصد الإتصال بالمشري للحصول منه على تعليق حول تقارير العقار  ولكن تعذر عليها الوصول له .

المرصد – متابعات

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • أنهت وثائق مسربة من ديوان المحاسبة اليوم الاربعاء الجدل بشأن طلب هيئة الرقابة الادارية من مقرر مجلس الدولة الاستشاري رفع الحصانة عن رئيس المجلس خالد المشري القيادي في جماعة الاخوان المسلمين للتحقيق معه لقيامه بمخالفات مالية عندما كان عضواً ورئيساً للجنة في المؤتمر العام.

    وثائق ديوان المحاسبة المسربة التى تحصلت المرصد على نسخة منها ، كشفت بأن المشري ومسؤولين آخرين من حكومة الانقاذ قد صرفوا على وجهة مجهولة
    ( غير محددة فى المستندات ) أكثر من 260 مليون دينار ( أكثر من ربع مليار دينار ) و بالمخالفة من باب المتفرقات لسنة 2015 .
    &&(( لهذا السبب يتم الآن اتهام رئيس الرقابة الادارية ومحاولة تلفيق التهم له ))