اخبار ليبيا الان

عضو بالأعلى للدولة: لجنة الملتقى الوطني الجامع بالمجلس غير قانونية

ليبيا الخبر
مصدر الخبر / ليبيا الخبر

قال عضو المجلس الأعلى للدولة، إدريس بوفايد، إن لجنة الملتقى الوطني الجامع بالمجلس الأعلى للدولة غير شرعية، وغير قانونية، لمخالفتها الصريحة للنظام الداخلي للمجلس.

 

وأضاف بوفايد في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك “، أن عدم قانونية وشرعية اللجنة، كعدم شرعية طلبات رفع الحصانة على أي من أعضاء المجلس، من غير مكتب المدعي العام الليبي، في إشارة إلى طلب هيأة الرقابة الإدارية، رفع الحصانة عن رئيس المجلس الأعلى خالد المشري.

 

وطالب عضو الأعلى للدولة مركز التخطيط الوطني، والأحزاب السياسية، ومنظمات المجتمع المدني، الذين التقوا باللجنة المدة الماضية إلى مقاطعتها.

 

وكانت اللجنة المكلفة من المجلس الأعلى للدولة، بإعداد تصور للملتقى الوطني الجامع، قد التقت، بممثلين عن حزب التغيير، وحزب الوطن، استكمالا للقاءات والمشاورات التي تجريها اللجنة مع الأحزاب السياسية.

 

وأوضح المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى بالدولة، في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك “، أن اللقاءات بمختلف الأطراف الفاعلة تهدف إلى التشاور ومشاركة الآراء، والوصول إلى صياغة مذكرة شاملة، يتم التوافق عليها.

 

وكان النائب الثاني لرئيس المجلس الأعلى للدولة، فوزي العقاب، قد أوضح أن اللجنة المكلفة بإعداد تصور للملتقى الوطني الجامع، التقت بمجلس التخطيط الوطني، واستمعت لرؤية المجلس ومقترحاته فيما يخص الملتقى.

 

وأوضح العقاب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر “، أن اللجنة ارتأت توسيع دائرة النقاش مع الأطراف الليبية الفاعلة في المشهد السياسي الليبي، للوصول إلى رؤية تعبر عن المشتركات الوطنية حسب قوله.

 

وفي وقت سابق أكدت اللجنة المكلفة، من المجلس الأعلى للدولة، لإعداد تصور للملتقى الوطني الجامع، أن يكون الملتقى المزمع عقده مطلع العام القادم، داعما للاتفاق السياسي لا بديلا عنه.

 

وكان رئيس المجلس الأعلى للدولة، قد كلف فريق عمل من أعضاء المجلس، يتكفل بوضع تصور واضح، للمشاركة في الملتقى الوطني الجامع، المزمع عقده بداية العام القادم.

 

ويتألف الفريق المشكل من اثني عشر عضوا، برئاسة النائب الثاني لرئيس المجلس، فوزي رجب العقاب.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع ليبيا الخبر

عن مصدر الخبر

ليبيا الخبر

ليبيا الخبر

أضف تعليقـك