اخبار ليبيا الان

الرعاية الصحية ببني وليد: علاج «الليشمانيا» المستورد غير مطابق للمواصفات

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

قال مدير مكتب الرعاية الصحية في بني وليد، أيمن الهوادي، اليوم الأحد، إن المركز الوطني لمكافحة الأمراض أكد أن دواء «البنتوستام» المخصص لعلاج مرض «الليشمانيا» الجلدية «غير مطابق للمواصفات حسب التقرير الذي أُعدَّ من مركز الرقابة على الأدوية والأغدية»، موضحًا أن «هذا العلاج لن يتم توزيعه».

وأكدت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني وصول شحنة من دواء مرض «الليشمانيا» من الهند، الخميس الماضي، وتوفيره في وقت قياسي بالتعاون مع وزارة الصحة، بعد أن صُنعت الشحنة في مصانع هندية متخصصة ومعتمدة من منظمة الصحة العالمية لمواجهة انتشار المرض بشكل عاجل.

وتتواصل في بني وليد، حملات تطوعية لمقاومة الحشرة المسؤولة عن انتشار داء «الليشمانيا» الذي يهاجم عدة مناطق في البلاد، وسط تحذيرات من مكتب الرعاية الصحية بني وليد من أنه عاجز تمامًا عن توفير العلاج لتلك الحالات المصابة، التي تجاوزت 290 حالة.

وأُقيمت في بني وليد، الاثنين الماضي، ورشة عمل بعنوان «داء الليشمانيا انتشاره وسبل مكافحته» تحت إشراف إدارة الخدمات الصحية وجمعية «وادي الخير» بحضور ممثلين عن القطاع الصحي والحكومي في البلدية وخارجها، ومكاتب الرعاية الصحية بالمنطقة الوسطي.

يشار إلى أن «الليشمانيا» هو مرض طفيلي المنشأ، ينتقل عن طريق قرصة «ذبابة الرمل»، وهي حشرة صغيرة جدًا لا يتجاوز حجمها ثلث حجم البعوضة العادية، لونها أصفر تلسع الشخص دون أن يشعر بها. وتنقل ذبابة الرمل طفيل الليشمانيا عن طريق مصه من دم المصاب «إنسان أو حيوان كالكلاب والقوارض»، ثم تنقله إلى دم الشخص التالي، فينتقل له.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من بوابة الوسط

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك