اخبار ليبيا الان

الدباشي يكشف مستندات منح الجنسية الليبية لأتباع “علي كنّه”

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – خاص

قال المندوب السابق لدى الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي، إنه ليس من الواضح ما إذا كان السراج وبطانته يدركون أسباب بروز “على كنّه” واحدًا من أهم القادة العسكريين المخلصين لنظام القذافي في الجنوب، أم أن الأمر لا يهمه مادام وجد من هو مستعد للتضحية ببعض أبناء قبيلته من أجل إظهار وجود مقاومة للجيش مهما كان شكلها، ومن ثم أصدر له قرارًا باطلا آمرًا لمنطقة سبها وهو يعرف أنه لن يدخلها ببدلته العسكرية.

وأضاف الدباشي :” لنعرف على من يعتمد وبمن سيقاتل “علي كنّه” الجيش الليبي، وأشير هنا إلى أن اللجنة الشعبية العامة قد أصدرت القرار رقم 328 بتاريخ 2009/7/14م منحت بموجبه الجنسية العربية لألف وسبعمائة واثنين وعشرين (1722) من التوارق المجندين في لواء المغاوير، ومن بينهم ثلاثة وثمانون (83) ضابطًا، ويشمل القرار كذلك زوجاتهم وأبناءهم”.

ولفت الدباشي إلى محاولة “علي كنّه” بوصفه آمر لواء المغاوير-أحد كتائب القذافي الأمنية، استغلال حاجة النظام لأبناء قبيلته “ماليي” الجنسية خلال الثورة، فخاطب أمين مكتب السجل المدني في أوباري في شهر مايو 2011 يطلب منه إتمام إجراءات منح الجنسية للضباط الثلاثة والثمانين الواردة أسماؤهم في قرار اللجنة الشعبية العامة، العاملين في اللواء الذي يقوده، لإدراجهم في السجل المدني للمواطنين الليبيين، ومنحهم كتيبات العائلة، ولا شك أنه كان يهدف إلى خلق سابقة يتم الاقتداء بها فيما بعد لتطبيع وضع جميع المجنسين التوارق بالجنسية العربية، غير أن مسؤولي السجل المدني لم يستجيبوا للطلب في حينه بسبب إدراكهم لخطورته على البنية السكانية في الجنوب الليبي، والاستقرار في البلاد، ولا أعرف ماذا حدث بعد ذلك في ظل الفوضى القائمة”.

وأشار الدباشي إلى أن المتمتعين بهذا القرار، يضاف إليهم العسكريون التوارق الليبيون، يمثلون جيش “علي كنّه” وعدده بين 2500 و 3000، إذ تمكن من جمعهم واستدعاء الجزء الأكبر منهم الموجود في مالي مع حركة تحرير أزواذ منذ سقوط القذافي.

ويتسائل الدباشي:” هل سينقاد التوارق الليبيون الأحرار وراء الطموحات الشخصية لكنّه والسراج أم سينحازون إلى الوطن في مرحلة مفصلية من تاريخه؟ لا أعتقد أن الأخوة التوارق يمكن أن يخيبوا حسن ظن إخوانهم الليبيين بهم”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك

تعليقات

  • مسمى الجيش (العربي) الليبي لا يفهم منه الا شيء واحد ان العربي لا يعتبر نفسه انه ليبي… وان الليبي والعربي شيئان مختلفان تماماً… وهذا صحيح لانه تحصل على الجنسية الليبية عام 1954 حسب قانون 17 وهو يعتبر ليبي حسب القانون…. والليبي الحقيقي هو الذي اطلق عليه الرومان والبيزنطيين والعرب صفة بربري… وهو اطلق على نفسه اسم امازيغ بمعنى النبلاء.
    القذافي في عام 1988 صرح قائلاً ” انتم تقولوا نحن ليبيين! لا نحن مانا ليبيين!! نحن عرب!! ليبيا موش عارفين منين جت!” … وهذا يفسر كل شيء.
    فالعربي لازال الى الان بعد مرور 64 سنة من انتسابه للجنس الليبي الا انه لا يشعر في اعماقة بالانتساب إلي هذا الجنس.

  • الجنسية الليبية | لماذا تم تصنيفي كمواطن حسب القانون ؟
    بداية اكتشاف حقيقة الهوية الليبية
    ——————————
    في عام 2005م، صدم الكثيرين بوضع عبارة (مواطن حسب القانون) في كتيب العائلة الخاص به !… لم يفهم الكثيرين ممن يجهلون التاريخ الليبي ذلك، وظهرت شائعة تقول انت موش ليبي أصلي وانت (عايدون)! وأحياناً أخرى انت (لقيط)!، والبعض اعتبر القصة مؤمرة، وذهبوا للسجل المدني للاستفسار لعل هناك خطأ.
    انها تعليمات القذافي
    ——————-
    القذافي اراد بها ايصال رساله للمواطن الليبي مفادها (انت عربي ولست ليبي الأصل)، فالقذافي صرح عام 1988 (انتم تقولوا نحن ليبيين !! لا.. نحن عرب موش ليبيين)، فأجدادك قبل صدور قانون الجنسية رقم 17 لعام 1954م لم يكونوا ينسبوا نفسهم لليبيين، بل ان مفتي ليبيا سابقاً الشيخ الطاهر الزاوي ومصطفى عبد الله بعيو اعترضوا على اسم ليبيا وليبيين لانها اسماء ليست عربية ولكنهم استسلموا للواقع في نهاية الامر فهم لم يجدوا اسم بديل له عمق تاريخي ويوحد السكان.
    قانون الجنسية الليبية
    ——————-
    إن هذا كله ادى الى انطباق المادة 2 من قانون الجنسية الليبية رقم 24 على العرب، وعدم انطباق المادة 6 و7 و8 التي تتحدث عن الاصل الليبي عليهم، لانهم اقروا بعدم انتمائهم للاصل الليبي، ولكي تعرف الفرق، قم بسؤال (الليبي حسب الاصل) هل انت من اليمن او الشام او السعودية، يجب برفض اي انتماء لأي وطن آخر ويؤكد لك انه ليبي قح منذ الالاف السنين، واذا سألت (الليبي حسب القانون) ما اصلك يقول لك انا من اليمن او من كربلاء او من نجد او الحجاز الواقعه في السعودية، وهذا الكلام لا خطأ من الناحية التاريخيه لانهم وافدين على ليبيا عام 1051م وهم فعلاًَ ليسوا من الجنس الليبي الذي انتسبوا له بحكم القانون ولم يمضي على اكتسابهم لهذه الصفة سوى 64 عام فقط، إن الليبيون عرفوا عند الاغريق والرومان والبيزنطيين والعرب باسم بربر.
    التجنس حسب العرف الدولي
    ————————–
    ان العرف الدولي يقول ان الوافد ينتسب الى الاصل، لانك عندما تترك موطنك وبني جنسك لتعيش في موطن آخر مع جنس آخر فهذا يعني انك تخليت طوعاً عن هويتك وانتمائك وارضك، وعكس ذلك سوف يسبب ازمة اندماج تترتب عنه ازمة هوية للدولة تؤدي لتفتيت وحدتها، فمن يهاجر الى بريطانيا يصبح بريطانياً، ومن يهاجر الى بلاد العرب (الخليج) يصبح عربياً، ومن يهاجر الى ليبيا يصبح ليبياً، ولكن الغريب ان تهاجر لبريطانيا وبعد سنوات من التمسكن والتمكن تقول لهم مبروك صرتم عرباً مستعربتاً، عليه قرر الحاكم بأمر الله الغاء الجنسية البريطانية واصدار الجنسية العربية، وان تمسككم بهويتكم ولغتكم وتاريخكم هو فتنه ومؤمرة فرنسية.
    محاولات الغاء عناصر الهوية الليبية
    ———————————-
    كان هناك محاولات جادة لاستبدال كلمة ليبيا باسم الجماهيرية اوعريبيا وتدخل علي فهمي خشيم لحل هذا الاشكال بنظرياته الهزلية وقال ليبيو اصلها عريبو وليبيا اصلها عريبيا، وتم الغاء اسم الجامعة الليبية واستبداله باسم جامعة قاريونس، وصارت لوحات السيارات تحمل اسم الجماهيرية بدل (ليبيا)، وفي مقابلات كرة القدم يقال مباره بين الجماهيرية و تونس…الخ، ، وعام 1998م ابدلت مصلحة الاثار اسم مجلة ليبيا القديمة الى عريبيا القديمة، وتم الغاء مصطلح الجنسية الليبية واستبدالها بالجنسية العربية (قانون رقم 18 لسنة 1980)، وفرض على كل من يريد فتح مكتب محرر عقود او محاسبة قانونية أن يتحصل على ما اسماه الجنسية العربية.
    التاريخ يعرف من هم الليبيون
    —————————-
    كتب التاريخ قبل 1951م عندما تذكر كلمة ليبي فهي تشير بوضوح الى البربر فقط لا غير ولتتأكد اذهب لمكتبة الفرجاني واشتري كتاب الليبيون الشرقيون لاوريك بيتس 1912 وتأكد بنفسك. فالليبيون اطلق عليهم الرومان صفة بربر وانت تعرف من هم البربر، ولتعرف من هي القبائل التي تعود اصولها الى البربر انصحك بكتاب سكان ليبي لهنريكو دي اغسطيني ولو به بعض الاخطاء الا انها قليلة واغلبه صحيح فتاريخ ليبيا لازال يمنع تدريسه في المدارس الليبية، ومازال العمل مستمر لتصحيح تاريخ ليبيا واصول شعبها وحماية هويته الليبية من الايدلوجيات المستوردة التي تتربص بها.
    كالعادة سوف تتحجج بالادعاء ان اوريك بيتس بريطاني امبريالي ماسوني حاقد وينفذ في اجندات استعمارية اذا ادلك على كتاب التاريخ للصف الخامس عام 1949م ومؤلفة شخص ليبي مصراتي يذكر بوضوح ان الليبين يتكلمون اللغة الليبية وهم يفرن وزوارة ونالوت … مع اني لا اتفق معه في حصر الاصل الليبي في الناطقين باللغة الليبية فقط فهناك ليبيون اصليون ولكنهم للأسف مستعربين مثل مصراتة وورفلة وجنزور (مجريس وتاسا) وغريان وككله وترهونة ووشتاتة وانداره والمايا وزواغه ووووو… مع تحياتي اوسمان ازطاف