اخبار ليبيا الان

أصحاب بعض محطات الوقود يطالبون النائب العام بالتحري ومكتب النائب العام يرد لا تعليق الا بعد التحقيق

طالب عدد من أصحاب محطات الوقود الذين اتهمهم قرار القائم بأعمال النائب العام بالضلوع في عمليات تهريب الوقود والاتجار بيه في السوق السوداء التحري بشأن التهم المقدمة في حقهم مؤكدين القيام بوجبهم في تخفيف حدة أزمة الوقود عل المواطنين ومعتبرين ان اغلاق بعض المحطات العاملة سيزيد من حدة هذه الازمة في الكثير من المدن والمناطق .

وقال مصدر مطلع بصفة وكيل نيابة في مكتب النائب العام ” للاقتصادية ” ان كل المحطات التي وردت أسمائها مطلوب أصحابها للتحقيق بتهمة بيع الوقود المخصص لها في السوق السوداء، مضيفاً الاجراء قانوني وتم بالتنسيق والمتابعة مع كلاً من المؤسسة الوطنية للنفط وشركة البريقة لتسويق النفط وشركات التوزيع .

واضاف بعض المحطات مقفلة بشكل نهائي رغم استلامها لمخصصاتها من الوقود فيما يعمد اصحاب بعض المحطات الأخرى الي توزيع القليل من الشحنة علي المواطنين والمتاجرة بباقي الشحنة، موضحا ربما تشمل القوائم بعض الاشخاص الذين يمتلكون المحطات بينما يتم تشغيلها من قبل اشخاص اخرين سواء بالتعاقد بالشكل القانوني او غير القانوني وسيتم توضيح ذلك بموجب التحقيقات .

وقال بعض المحطات كانت مقفلة لأكثر من سنة وعند علمها بقيام الجهات المسؤولة بالتحري فتحت ابوابها أخيراً للتستر علي نشاطها خلال المراحل الماضية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة ليبيا الاقتصادية

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الاقتصادية

قناة ليبيا الاقتصادية

أضف تعليقـك