اخبار ليبيا الان

العثور على جثة مسؤول الإعلام بمجلس شورى درنة الإرهابي

درنة-العنوان

عُثر، اليوم الثلاثاء، على جثة الناطق الرسمي باسم ما يعرف بـ” مجلس شورى ثوار درنة”، الإرهابي “محمد إدريس طاهر المنصوري” الشهير بـ “ديسكا” في منزل بحي المدينة القديمة.

وأظهرت صورة جرى تناولها على مواقع التواصل الاجتماعي، جثة “ديسكا” داخل ركام بأحد المنازل بالمدينة القديمة.

وأكدت، حسابات مناصرة للمجلس الإرهابي على مواقع التواصل الاجتماعي، مقتل “ديسكا” وقادة بارزين بالمجلس، من بينهم، محمد دنقو، الذي سبق الإعلان عن مقتله في يونيو 2018، إضافة إلى، محمد الخرم ومحمد الطشاني وعبدالعزيز الجيباني وعدنان الشاعري.

إلى ذلك سلّم نحو 46 شخصا تابعين للجماعات المتطرفة أنفسهم تباعا وبشكل نهائي إلى القوات المسلحة وبحضور الهلال الأحمر فرع درنة، وذلك بعد محاصرتهم في “طابق أرضي” بمنزل في حي المدينة القديمة.

وأكدت مصادر متطابقة، أن من بين من سلّم أنفسهم مقاتلين وجرحي ونساء وأطفال.

وأضافت المصادر، أن من بين من سلموا أنفسهم، القيادي بالمجلس، حافظ مفتاح الضبع الحصادي والمكني بـ “أبو أيوب”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة العنوان الليبية

صحيفة العنوان الليبية

أضف تعليقـك