اخبار ليبيا الان

مسؤول: لا إجماع أوروبيًا حتى الآن لتمديد مهمة صوفيا

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

أعلن الاتحاد الأوروبي أن مجمل الاتصالات التي جرت حتى الآن بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، أخفقت في بلورة اتفاق بشأن تمديد مهمة «صوفيا» البحرية الأوروبية العاملة قبالة الساحل الليبي.

وقالت مايا كوسيانتس، الناطقة باسم خدمة العمل الخارجي الأوروبي في بروكسل اليوم الأربعاء، إن المشاورات والاتصالات مستمرة بين الدول الأعضاء وكذلك مع المفوضية الأوروبية، لكن لم يتم تسجيل أي اتفاق محدد.

وأضافت أن مهمة «صوفيا» البحرية تنتهي يوم 31 مارس الجاري، وأنه لم يعد هناك متسع من الوقت، مشيرة إلى أن إيطاليا لا تزال وفق الدبلوماسيين ترفض تمديد المهمة الأوروبية قبالة الساحل الليبي، لأنها تشترط تقاسم أعباء المهاجرين على موانئ مختلفة للدول الأوروبية، عندما يتم إنقاذهم وهم في طريقهم من الساحل الليبي إلى أوروبا.

وشددت الناطقة باسم خدمة العمل الخارجي على أهمية مهمة «صوفيا» في إنقاذ البشر ومحاربة عمليات التهريب، ومراقبة الإتجار بالسلاح وتدريب خفر الساحل الليبي.

وقالت: «ليس لدينا حاليًا قرار بالإبقاء على المهمة، ولا يمكن المضاربة بشأن مستقبلها، بما في ذلك تدريب خفر السحل الليبي».

وقال دبلوماسي أوروبي في بروكسل، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، إن مهمة «صوفيا» هي ضحية اعتراضية أخرى للحرب الباردة المستفحلة بين إيطاليا والاتحاد الأوروبي، التي تطول ملفات حيوية حاليًا وآخرها توجه روما لتوقيع اتفاقية مهمة مع الصين، تضمن انضمامها لما يعرف بـ«مبادرة طريق الحرير»، التي تحفز الاستثمارات الصينية في أوروبا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من بوابة الوسط

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك