اخبار ليبيا الان

هيومن رايتس ووتش تنتقد دعم فرنسا لخفر سواحل الوفاق بزوارق بحرية

العنوان_ليبيا

انتقدت المنظمة الدولية لحقوق الإنسان هيومن رايتس ووتش إعلان وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي أن فرنسا ستمنح 6 زوارق لحرس السواحل الليبي.

وقالت المنظمة إن حرس السواحل سيستخدم القوارب لاعتراض المهاجرين الذين يحاولون عبور البحر الأبيض المتوسط ​​إلى بر الأمان، وإذا أمسكوا بهم، سيحتجزونهم في ظروف تعسفية ومسيئة، إلى أجل غير مسمى.

وأضافت أنه منذ 2016، قام “الاتحاد الأوروبي” بضخ ملايين اليوروهات لدعم حرس السواحل التابع لـ “حكومة الوفاق” قائلة أنها في الواقع، ساهمت الزيادة في عمليات الاعتراض من قِبل حرس السواحل، بما في ذلك في المياه الدولية، بالإضافة إلى عرقلة سفن الإنقاذ التي يقودها متطوعون من قِبل  إيطاليا ومالطا، في الاكتظاظ والظروف غير الصحية في مراكز الاحتجاز الليبية.

بينما تولت إيطاليا زمام المبادرة في توفير الدعم المادي والتقني لحرس السواحل الليبي، تسير فرنسا للأسف على دربها.

وختمت هيومن رايتس  تقريرها بالقول إنه على فرنسا تعليق تسليم قواربها إلى أن تُنهي السلطات الليبية الاحتجاز التعسفي وإساءة المعاملة بحق المهاجرين ، و أنه بدلاً من تأجيج حلقة مستمرة من سوء المعاملة، يتعيّن على فرنسا العمل مع الدول الأعضاء الأخرى في الاتحاد الأوروبي لمواصلة عمليات الإنقاذ في البحر والسماح بالنزول في ميناء آمن، بما أن الأشخاص المستضعفين سيستمرون في الفرار من ويلات ليبيا حسب تعبيرها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة العنوان الليبية

صحيفة العنوان الليبية

أضف تعليقـك