اخبار ليبيا الان

الفنادق الاردنية يطالبون ليبيا بدفع الديون المستحقة عليها

قال
عضو جمعية الفنادق الاردنية العامة الطاهر العمري، السبت، إن لقاءهم مع السفير الليبي
بالإردن محمد البرغثي بخصوص المطالبة بدفع ديون الفنادق التمراكمة على الدولة الليبية
كان إيجابي

وأوضح
العمري، في تصريح للرائد، أن ملف  الديون يشوبة
الفساد، الأمر الذي يُعَطل حلحلة المسألة، مشيرا إلى أن الكثير من المشئآت الفندقيه
أُغلِقت وأصحابها مطالبون للقضاء الاردني  جراء
الديون المترتبه عليهم  والسبب الوحيد هُو أنهم
قدمو خدماتهم لأكثر من 70 الف مواطن ليبي.

وذكرالعمري
أن حجم الديون المترتبه على وزارة الصحه الليبية لصالح المنشآت الفندقيه تبلغ حوالي
٦٤ مليون دينار أردني، مضيفا أنه في العام ٢٠١٢ طلب منا المكتب الصحي الليبي في عمان  ارسل مطالباتنا الماليه إلى شركة تدقيق حسابات اردنيه

وأضاف
العمري، أنهم أمهلو السفير الليبي بالأردن عشرة أيام مطالبين بدفع مستحقاتهم حتى بدون
خصومات أو الاعتصام أمام السفاره  “اعتصاماً
مفتوحاً نحن وأُسَرُنا” وفق قوله .مؤكدا أنهم لم يقومون بزيادة أي قيمة مالية
على مطالبهم الخاصة بالخدمات الفندقية  وأن
مطالبهم تختلف تماما عن مطالب المستشفيات الأدرنية.

وأشار
عضو جمعية الفنادق الاردنية العامة إلى أنه كان الأجدر بالحكومه الليبيه ان تدفع
“لنا” الفائده القانونيه عن السنوات الماضيه ،لا أن تُحاسبنا وتبدأ التدقيق
من جديد، لافتا إلى أن دفع قيمة المطالبه كاملة بالنسبة لهم خساره كببره ولن يَفي تسديد
الفوائد البنكيه المترتبه عليهم، بحسب قوله.

وأضاف
العمري أنهم تفاجؤ بالمراقب المالي بالسفارة الليبية عندما أبلغهم بان السفاره ستدفع
١٠٪؜ من قيمة المطالبه الماليه لكل منشأه شريطة الموافقه على إرسال المطالبه
الى شركة تدقيقة ثانية معتمده لدى الحكومة الليبية.

يُذكر
أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج تعهد، في ديسمبر الماضي، بتسديد الديون المترتبة
على علاج الجرحى والمرضى الليبيين في المستشفيات الأردنية والفنادق، البالغ قيمتها
نحو 310 ملايين دولار.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الرائد الاعلامية

عن مصدر الخبر

شبكة الرائد الاعلامية

شبكة الرائد الاعلامية

أضف تعليقـك