اخبار ليبيا الان عاجل

قوة حماية وتأمين سرت: تنظيم داعش يحاول لملمة صفوفه بعد هزيمته

موقع سبوتنيك الروسي

كشف الناطق الرسمي باسم قوة حماية وتأمين مدينة سرت، طه حديد، التابع لحكومة الوفاق الليبية غربي البلاد، اليوم الإثنين، أن تنظيم داعش الإرهابي (المحظور في روسيا وبعض دول العالم) يحاول إيصال رسائل للجميع بتواجده في بعض المناطق جنوب غربي ليبيا، في محاولة لملمة صفوفه مجدداً.

وقال طه في تصريح خاص لوكالة “سبوتنيك”، إن “قوة حماية وتأمين سرت تتابع عن كثب مجريات الأحداث الأخيرة في ليبيا ولدينا الدوريات المستمرة في ضواحي مدينة سرت”، مشيرا إلى أن “تنظيم داعش بين فترة وأخرى يظهر على الساحة بعملية أو هجوم ليثبت وجوده ويرسل رسالة للجميع بأنه لا يزال لديه تواجد على الأرض ويحاول لملمة صفوفه بعد هزيمته في سرت”.

وأوضح الناطق الرسمي باسم قوة وحماية وتأمين سرت، “تنظم داعش الإرهابي في ظل الحرب الدائرة في العاصمة الليبية طرابلس يستغل التنظيم مثل هذه الأوضاع والفراغ الأمني لينشط من جديد”.

وأشار الناطق، إلى أن “قوة حماية وتأمين سرت مستمرين في تأدية المهام المكلفين بها بحسب قرار القائد الأعلى للجيش الليبي رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق من تأمين للمدينة وضواحيها. واستمرار الدوريات الثابتة والمتحركة غرب وشرق وجنوب مدينة سرت لمكافحة الأعمال الإرهابية والحفاظ على أمن وأمان المواطن والمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة وفرض الأمن والاستقرار، ودعم مؤسسات الدولة المدنية والأمنية داخل المدينة”.

ورداً على سؤال لوكالة “سبوتنيك”، بشأن إعلان مصادر محلية بأن قوة عسكرية تحركت من غرب البلاد وتتجه إلى بوابة العشرين في سرت، أكد بأنه “في محيط سرت لم تدخل أي قوة إلا القوة المساندة لقوة حماية سرت تم استدعاؤها كدعم للقوة، خاصة بعد التحركات الأخيرة لتنظيم داعش الإرهابي جنوب غربي البلاد”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي

موقع سبوتنيك الروسي

أضف تعليقـك