اخبار ليبيا الان

أوحيدة: بانتصار الجيش في طرابلس سينتهي حكم المليشيات وجماعة الاخوان

ليبيا – قال عضو مجلس النواب جبريل أوحيدة إن معركة طرابلس التي بدأت منذ أكثر من شهر ويراهن كل طرف على كسبها تضع مستقبل ليبيا أمام سيناريوهين خاصة في ظل غياب أي أمل لإيقافها والعودة إلى طاولة الحوار،على حد تعبيره.

أوحيدة رأى في حديث لموقع “للعربية.نت” أمس الأحد أنه في حالة إنتصار الجيش وسيطرته على العاصمة طرابلس سينهي حكم الميليشيات المسلّحة ويقود المرحلة الانتقالية إذ سيقوم بتشكيل مجلس عسكري يكلّف حكومة مؤقتة لتنفيذ خارطة الطريق إلى حين إجراء انتخابات ثم يقوم بتسليم السلطة.

وأضاف :”أما في حال تعذّر سيطرة الجيش على العاصمة في ظل دعم قوي للميليشيات المسلحة من تركيا وقطر فستكون ليبيا تحت حكم الإخوان وهي الفرضية التي لن يقبلها أغلب الليبيين خاصة في منطقة الشرق وستؤدي إلى تقسيم البلاد وهي الخطة التي يعوّل عليها تيار الإخوان ومن يدور في فلكهم”.

عضو مجلس النواب أكد في ختام حديثه على أن أغلب الشعب سئم الوضع الراهن بسبب مؤامرات تيار الإسلام السياسي واختزال ثورة فبراير في أجندته وممارسة الإقصاء بكافة أشكاله البشعة،لافتاً إلى أن هذا الواقع الذي دفع الكثيرين إلى المطالبة بخيار الحكم العسكري رغم وجود من ينادي بالدولة المدنية بعد استعادة هيبة الدولة وإنهاء هيمنة الميليشيات من طرف الجيش.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك