اخبار ليبيا الان

الجهيناوي يحذر أطرافًا تونسية توظف الملف الليبي لأغراض أيديولوجية

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

حذر وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، أطرافًا بالمشهد السياسي التونسي، لم يسمها، بتوظيف الملف الليبي لأغراض أيديولوجية أو سياسية داخلية، منبهًا إياها إلى عدم التحدث باسم الأجهزة الرسمية حول ليبيا.

وقال الجهيناوي في حوار مع وكالة «تونس أفريقيا» للأنباء نشر الثلاثاء، أن «تونس تتكلم بصوت واحد خارجياً، وهذا الملف يتولاه رئيس الجمهورية ووزارة الخارجية بالتنسيق مع رئاسة الحكومة ورئاسة الجمهورية».

وأكد أن «الموقف التونسي يعبر عنه رئيس الجمهورية ووزير الخارجية، والدولة التونسية متمثلة في مختلف أجهزتها الرسمية، وما عدا ذلك لا يمثل الدولة التونسية ولا يعبر عنها».

وأضاف أن الملف الليبي «حساس وجوهري وأساسي بالنسبة لتونس ولا يمكن أن يكون محل مزايدات سياسية داخل المشهد السياسي التونسي». في إشارة إلى أطراف سياسية تونسية تخالف الموقف الرسمي حول ليبيا.

وصرح الأمين العام لحزب «مشروع تونس» محسن مرزوق، الذي استقبله الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي مؤخرًا، أن «مصلحتنا في تونس وشمال أفريقيا، تتقاطع مع جهود الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر في مكافحة الإرهاب والتطرف وفوضى السلاح»، معربًا عن أمله في «التوفيق بين المسارين السياسي والأمني، وأن يتوافق الشقيقان حفتر والسراج».

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من بوابة الوسط

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك