اخبار ليبيا الان

الجيش الليبي: “الوفاق” و”الإخوان” قطعا المياه عن طرابلس

 

قال المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، التابعة للجيش الليبي، إن جماعة الإخوان الإرهابية “مستعدة للقيام بأي شيء من أجل إبقائها” حتى لو قطعت المياه والكهرباء عن المدنيين.

وأضاف المركز، في بيان وصل “العين الإخبارية” نسخة منه”: “تؤكد مصادرنا الاستخباراتية بأن الأوامر صدرت من حكومة الفرقاطة غير الشرعية (حكومة الوفاق)، لمهندسي منظومة التحكم بالنهر الصناعي، بقطع المياه عن طرابلس”.

وشدد البيان على أن “الإخوان مستعدون للقيام بأي عمل مهما كان لاستمرار بقائهم، ولعل ما يقومون به بقطع الكهرباء المتواصل والمتكرر جاء بعد أن أدركوا أن نهايتهم قد حانت”.

وجدد البيان نفي التقارير المتداولة بأن الجيش الليبي هو المسؤول عن قطع المياه عن سكان العاصمة، مؤكدا أن انقطاع المياه عن سكان العاصمة وضواحيها يأتي على خلفية تخبط حكومة الوفاق، بسبب أعمالها الإجرامية الخارجة عن القانون.

ولفت البيان إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم قطع المياه عن سكان العاصمة لنفس الأسباب، موضحا أن ذلك حدث أكثر من مرة في نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول ٢٠١٧، وسبتمبر/أيلول ونوفمبر/تشرين الثاني ٢٠١٨، وأبريل/نيسان وأكتوبر/تشرين الأول ٢٠١٩، ومايو/أيار ٢٠١٩.

وتابع “يحدث ذلك في الوقت الذي تقوم فيه الملشيات الإرهابية صنيعة الإخوان بقطع الإمداد عن المدن الواقعة في نطاق القوات المسلحة، من تموين ومحروقات وسيولة، ولم يتطرق أحد إلى الحديث عن هذه الجرائم الإنسانية التي وضعت حكومة الوفاق غير الشرعية أهالي هذه المناطق فيها من تجويع وعوز”.

وكانت مجموعة مسلحة اقتحمت، الأحد، “موقع الشويرف”، وأجبرت العاملين على غلق كل صمامات التحكم بتدفق المياه، ما نتج عنه انقطاع المياه على مدينة طرابلس وبعض مدن المنطقة الوسطى.

وصباح الثلاثاء، أعلن جهاز النهر الصناعي انتهاء الأزمة وفتح صمامات المياه لإعادة ضخ المياه للعاصمة.

ويخوض الجيش الوطني الليبي، منذ ٤ أبريل/نيسان الماضي، عملية عسكرية باسم “طوفان الكرامة”، لتطهير العاصمة طرابلس من المليشيات والجماعات التابعة للإخوان وتنظيم القاعدة.

عن مصدر الخبر

بوابة العين الاخبارية

بوابة العين الاخبارية

أضف تعليقـك