اخبار ليبيا الان

تعليق مثير لمندوب فرنسا في مجلس الأمن بشأن الوضع في ليبيا

المشهد
مصدر الخبر / المشهد

علق المندوب الفرنسي فرانسوا ديلاتر في كلمة في مجلس الأمن بشأن تطورات الوضع في ليبيا، داعياً لاستئناف المحادثات على أساس اتفاق أبوظبي كونه يمثل قاعدة صالحة لتوحيد ليبيا ومؤسساتها ويفتح الباب لتشكيل حكومة موحدة تمهيدا للانتخابات والرقابة السياسية على المؤسسة العسكرية.

وأضاف ديلاتر في كلمته خلال جلسة مجلس الأمن أن التطورات الأخيرة للأزمة الليبية تستدعي وقف إطلاق النار دون شروط مع وضع نظام دولي للرقابة مشيرا إلى أن المجموعات والإرهابية تستفيد من هذا الوضع بدليل تغلغل عناصر متطرفة بمبرر حماية حكومة الوفاق في طرابلس ، الأمر الذي ينذر بمزيد من العواقب حسب قوله.

وعقد مجلس الأمن الدولي، اليوم الثلاثاء، جلسة لمناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا وإجراء مشاورات حولها مع الدول الأعضاء في المجلس حول الحالة في ليبيا.

وقدم مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة، خلال الجلسة إحاطة عن الوضع في ليبيا، والتي طالب فيها المجتمع الدولي بضرورة التحرك السريع لمنع انزلاق ليبيا إلى حرب أهلية.

ودعى سلامة “الأطراف الفاعلة على الصعيدين الدولي والإقليمي بأن يدركوا أن ليبيا ليست مجرد جائزة ينالها الأقوى، بل إنها بلد يقطنه 6.5 مليون شخص يستحقون السلام ويحق لهم اختيار طريقهم للمضي قدماً بشكل جماعي، فإن مستقبل ليبيا سيكون قاتماً”.

إقرأ الخبر ايضا في المصدر من >> المشهد الليبي

عن مصدر الخبر

المشهد

المشهد

أضف تعليقـك

تعليق

  • الوضع في ليبيا الآن مثل ما كان عليه في عام 2011، ميليشيات مختلطة تتآلف معها جماعات جهادية (إرهابية) وجيش وطني يقاوم ويضحي في سبيل وحدة البلاد ولولا مشاكل القذافي وسوء سمعته وقتها لكان كلام المندوبين في مجلس الأمن مثل ماقاله المندوب الفرنسي اليوم