اخبار ليبيا الان عاجل

الحاسي يتحدث عن السقف الزمني لمعركة طرابلس

أكد آمر غرفة عمليات طرابلس التابعة للجيش الوطني الليبي اللواء عبد السلام الحاسي ، أن  “الجيش أطلق عملية ” طوفان الكرامة” لتحرير طرابلس، وذلك بهدف  طرد الميليشيات التي تسيطر على العاصمة، حيث تنهب تلك الجماعات المسلحة المتطرفة خيرات الشعب الليبي، وتسيطر على مقدراته وثرواته وتتحكم في المؤسسات التي تتواجد في العاصمة”.

وأضاف الحاسي ، في تصريحات خاصة لموقع قناة ” الغد الإخبارية”، أن ” الجيش الوطني الليبي يتقدم  بخطى ثابتة  في معركة طرابلس حيث تتقدم القوات في عدة  محاور على جبهة طولها 60 كيلو مترا تجاه العاصمة طرابلس”.

وأكمل الحاسي، أنه “من الصعب تحديد سقف زمني لمعركة طرابلس  لأن الجيش الوطني الليبي لا يقاتل  جيش نظامي  فهو  يحارب ميليشيات وعصابات مسلحة”.

وأضاف الحاسي ، أن ” الجيش الوطني الليبي لن يعسكر الدولة وكافة الاتهامات الموجهة لنا باطلة ، فالجيش يريد  استقرار الشعب الليبي واستعادة زمام المبادرة إلى المواطن الليبي وحده دون تدخل الميليشيات والقوى الأجنبية التي تدعم تلك الجماعات المسلحة”.

وأعلنت القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، إطلاق عملية للقضاء على ما وصفته بالإرهاب في العاصمة طرابلس، والتي تتواجد بها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة فائز السراج.

وأدت المعارك الجارية لإعلان المبعوث الأممي إلى ليبيا تأجيل المؤتمر الوطني الليبي الذي كان مقررا منتصف الشهر الجاري.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • واكيد سيبقي هذا الجيش في حرب استنزاف لسنوات وسنوات ما لم ترجع له ذاكرته ويرجع الى المناطق التى جاء منها لانه لا يمثل جيش وطنى بل هو مجموعة من المجرمين الذين لا يمثلون الا انفسهم

  • سيأتي يوم النصر قريبا ولا شك ، لأن المليشيات ضعيفةوغاصبة وهمها الدنيا وجمع المال وسيأتي استسلامها بعد ارتفاع حجم الخسائر