اخبار ليبيا الان

عمليات الكرامة تنعي مسعود الضاوي ومرافقيه

نعى المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، آمر اللواء 26 ورشفانة العميد مسعود الضاوي، الذي استشهد فجر الجمعة الماضية، متأثرا بجراحه في جنوب طرابلس.

وقال المركز الإعلامي في بيان أصدره لرثاء الضاوي، “تتوالى قوافل شهداء الوطن، وفي مقدمة صفوفهم قادتهم، وتستمر ملحمة الفداء والتضحية، لأبناء ليبيا من جميع قبائلها ومدنها، شرقها وغربها وجنوبها من خلال شرف انتمائهم للقوات المسلحة العربية الليبية، يتدافعون ويتسابقون في ميدان الوغي، لا يخافون الموت، بل يخافهم لأنهم بأذن الله شهداء. أحياء عند ربهم يرزقون، ترجل البطل العميد مسعود أحمد الضاوي ابن مدينة المعمورة الذي عاش حياته في كنفها بين أبناء قبيلة ورشفانه العريقة والتي عرفه فيها أهلها بطيب معشره ودماثة خلقه وسيرته الحسنة، كما عرفه رفاق السلاح بالشجاعة والاقدام والكفاءة العسكرية، حتى كلفته القيادة العامة للقوات المسلحة أمرا للواء 26 مشاة، الذي يقارع الإرهاب، وله في ذلك صولات وجولات , امتدت علي مدار السنوات الماضية, ومن بينها دحر مليشيات أبو عبيده الزاوي المدلجة التابعة لتنظيم القاعدة الجماعة الليبية المقاتلة في معسكر ال27 في سنة 2014 ميلادي واستمر نضاله في المؤسسة العسكرية التي انتمي اليها ولبي من خلالها نداء الوطن لتخليصه من براثن الاخوان الإرهابي وصنيعتهم العصابات الإرهابية حتي يعود الي الوطن امنه وسيادته وللمواطن كرامته ويعود المهجر الي بيته وتنتهي مأسي الليبيين وقد كان برفقة الشهيد بإذن الله الشهيد المقدم / أنور علي منصور يحي, والشهيد المقدم / أحمد حمد الرياني , اننا اذا نؤبن هؤلاء الشهداء , فإننا فقط لنؤكد , ان تضحيات القوات المسلحة ورجالها , لن تقف حتي يتحرر الوطن , ويعود الي حضن أهله , حينها , سنري ابتسامة كل شهدائنا في لوحة العز والفخر , للذين قدموا ارواحهم الزكية الطاهرة من كل قبائلنا ومدننا، الخلود والمجد لشهدائنا الابرار، والخزي والعار على الخونة والمتخاذلين. وبائعي الوطن، جيشكم لن يخذلكم جيشكم طوق النجاة”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من بوابة أفريقيا الاخبارية

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك

تعليق