اخبار ليبيا الان

سلامة يبحث مع سيالة الأوضاع في ليبيا

التقى المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد سيالة.

وأوضحت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في تغريدة لها بموقع “تويتر” أنه جرى خلال اللقاء بحث نتائج قمة مكة المكرمة وتداعيات الوضع الدولي على الأزمة الليبية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • واعتقدانهم الشعب الليبي يسال سلامة عن الوضع في لبنان بعد الانفجار الانتحاري الأخير في بلاده ،،، الوضع الليبي الان وخاصة في طرابلس العاصمة الادارة الحكومية تنسق للقاء وفود من أعيان المشايخ والخريجين الليبيين ومعاهد المحاماة والقضاء التشريعيين وخبراء الاستراتيجيين للإدارة المدنية وكوادر المهندسين سواء المدنيين او الإنشاءيين مت القباءل والمدن وااترياف الليبية في وفد مكون من خمسة أشخاص لكل قبيلة ومدينة ، وطرح الخطط المشتركة بين البلديات وتكملة الملفات الواقفة او الغير مستكملة بعد فحص البيانات والتقصير ، بعد المناقشة والحوار الهادف ، وكذلك استبيان بشأن الخطوط الجوية وشركات الطيران الليبية ومدى فعاليتها عالميا بعد دراسة استعادة مطار طرابلس العالمي بعون الله تعالى ووضع حجر الأساس وتركيب الأجهزة والمعدات اللازمة ووضع فريق أمني مدرب جيدا لهذه المهمة وكادر خدمي للمطار العالمي الجديد بطرابلس ، بمشاركة. شركات صينية وتقنيات عالية من الأمن والتحول الجذري لاستكمال الملفات الواقفة ، وكذلك لا ننسى ان استقبال الوفد الليبي لاعبان القباءل سيحدد موعده الأسبوع المقبل وعلى الجميع حصر المتطلبات والملفات وتهيئة النقاش المثمر والهادف لدفع عجلة التقدم والتعاون بين المدن والارياف الليبية مع العاصمة لخلق الدولة المدنية ، لطرقها النظيفة وحافلاتها الراقية والسلامة المهنية سواء للموظف او المواطن ، ووضع خطة أمنية مدروسة بدقة مع عناصر ليبية مدربة جيدا – وكذلك مناقشة ملف الاغذية والادوية المستوردة والمنتهية الصلاحية سواء بالنسبة للقطاع الخاص المحاسبة دوليا ، وكذلك دعم القطاع العام المحلي والتربة داخل المصانع والاليات لاكتساب الخبرات العملية للخريجين والطلبة الذين مازالوا على مقاعد الدراسة للقطاعات العامة وحمايتها. بشكل صحيح وتأمينها ، للشءون الاجتماعية الليبية . وكذلك الأجانب الموفدين لليبيا للعمل والدراسة وسفاراتهم داخل العاصمة وتأمين لهم القدر الكافي من الحماية في هذه الأحداث في حضن ومظلة العاصمة الوطن والتراب الليبي .