اخبار ليبيا الان

نظرًا لتعاونهم مع قوات الجيش .. الإرهابي بالرقيق : سيفقد السراج هيبته إذا لم يُقل بعض الوزراء

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – خاص

مع تقدم قوات الجيش الوطني التحرير العاصمة طرابلس من سيطرة الميليشيات وإنهاء مسلسل الفوضى فيها، يظهر الوجه الحقيقي للمليشيات التي تسيطر ليس على طرابلس فقط، بل حتى على الحكم هناك وإصدار القرارات.

وهدد القيادي البارز في ميليشيا ما يعرف ثوار طرابلس وعضو المجلس البلدي نالوت عاطف بالرقيق، رئيس المجلس الرئاسي المعترف به دوليًا فائز السراج بأنه سيفقده هيبته في حال لم يقم بإقالة عدد من الوزراء والمسؤولين في حكومته.

بالرقيق قال – في منشور عبر حسابه الشخصي على فيسبوك – إنه بات ضروريا إقالة وزير الخارجية، محمد طاهر سيالة، ووكيل وزارة الصحة، محمد هيثم عيسى، ورئيس مجلس إدارة الليبية القابضة للاتصالات، ونائب رئيس لجنة الأزمة فيصل قرقاب، من مناصبهم.

وأضاف الميليشياوي إنه في حال لم يتم تغيير المسؤولين والوزراء بالإجراءات الروتينية المتبعة، فإنه سيتم تغييرهم بطرق قال إنها “ستفقد رئيس المجلس الرئاسي هيبته”.

وأوضح أن سبب طلبه لإقالة أولئك المسؤولين هو أنهم مع “الطرف الآخر” في إشارة إلى القوات المسلحة الليبية التي تقاتل الميليشيات المسيطرة على طرابلس وبعض مدن المنطقة الغربية.

وعدّ بالرقيق أن الحلول التي وضعت في اتفاق طرابلس ليست حلولا حقيقية للأزمة واصفا إياها بالمسكنات.

وأضاف بالرقيق  أن المجموعات المسلحة القادمة من خارج طرابلس تحاول السيطرة على القرار السياسي في العاصمة على غرار المجموعات والأجهزة الأمنية الموجودة فيها حاليًا، عازيا كل ذلك إلى ضعف حكومة الوفاق على حد وصفه.

يشار إلى أن التطورات الميدانية دفعت رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج إلى إطلاق ما أسماه مبادرة سياسية لحل الأزمة السياسية في ليبيا، دعا فيها إلى عقد ملتقى جامع جديد بدعم من البعثة الأممية في محاولة لإحياء مبادرتها السابقة التي أخفقت في جمع شمل عدد من القيادات الليبية في أبريل الماضي، بعد تحرك الجيش لتحرير طرابلس في الرابع من الشهر ذاته .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك